لندن - (بي بي سي العربية): اعترفت الولايات المتحدة الأمريكية بزعيم الجمعية الوطنية المعارضة في فنزويلا، خوان غوايدو، رئيسا مؤقتا للبلاد. وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه سيستخدم القوة الاقتصادية والدبلوماسية الأمريكية لاستعادة الديمقراطية في فنزويلا.

وجاء الاعتراف الأمريكي بعد دقائق من إعلان غوايدو نفسه "رئيسا انتقاليا" خلال احتجاجات مناهضة للحكومة في كاراكاس.

وقال غوايدو إنه يتمتع بدعم من الجيش، موضحا أنه سيدعو إلى "انتخابات حرة". وحث وزير الخارجية الأمريكي الجيش في فنزويلا على تقديم الدعم والحماية للمواطنين.

وطلبت حكومة الرئيس نيكولاس مادورو من المحكمة العليا بدء تحقيق جنائي بشأن أنشطة الجمعية الوطنية.

وخرجت مسيرات كبيرة لتأييد حكومة مادورو.