ينظم ‏"مجلس دول الآسيان والبحرين الإثنين، لقاء مفتوحاً بين أعضاء الجمعية وعدد من تجار البحرين ورجال الأعمال المهتمين بالشأن الاقتصادي مع دول الآسيان، لتبادل الأفكار والمقترحات حول تطوير العلاقات التجارية والاستثمارية بين مملكة البحرين وهذه الدول.

ويقام اللقاء في مبنى أركابيتا "مقر مجلس التنمية الاقتصادية"، حيث سيلقي د.يارمو كوتيلين المستشار الاقتصادي لمجلس التنمية الاقتصادية محاضرة قصيرة عن الاقتصاديات الآسيوية يعقبها فتح باب النقاش بين الحضور والأسئلة.

وقال رئيس مجلس إدارة ‏"مجلس دول الآسيان والبحرين" الشيخ دعيج بن عيسى بن دعيج آل خليفة، إن المجلس حريص بشكل مستمر على تطوير العلاقات بين البحرين ودول الآسيان وهي مجموعة من 10 دول آسيوية من بينها 5 لها سفارات في البحرين، ونسعى إلى تطوير الجانب الاقتصادي بشكل خاص مع هذه البلدان.. مشيراً إلى أن اللقاء هدفه التواصل وتبادل الأفكار لتحقيق أقصى فائدة ممكنة من الفرص المتاحة بما يخدم الاقتصاد الوطني.

وسبق للمجلس أن قام بعدة زيارات في هذا الصدد منها تايلاند وفيتنام وإندونيسيا.

وتأسس "مجلس دول الآسيان والبحرين" في العام 2017م، ويهدف إلى التعريف بفرص الاستثمار المتاحة في المملكة، ‏والعمل ‏على خلق شراكات اقتصادية مثمرة بين الجانبين.‏. وتقوية علاقات الصداقة والتفاهم بين الشعب البحريني وشعوب منظمة ‏الآسيان وتطوير العلاقات ‏التجارية والاقتصادية والتجارية والسياحية والثقافية، تعزيز العلاقات المتبادلة لما فيه منفعة البحرين ‏ودول ‏الآسيان وزيادة حجم التبادل ‏التجاري، تشجيع علاقات التعاون بين البحرين وهذه البلدان في ‏المجالات الاقتصادية ‏والتجارية على وجه الخصوص.‏