القاهرة - عصام بدوي

أعلن وزير المالية المصري د. محمد معيط أن "المجلس التنفيذى لصندوق النقد الدولى، وافق فى اجتماعه الاثنين، بمقر الصندوق بالعاصمة الأمريكية واشنطن، على صرف الشريحة الخامسة من قرض الصندوق بقيمة ملياري دولار ضمن تمويل قيمته 12 مليار دولار لمدة 3 سنوات".

وأضاف معيط أنه "بعد بحث ومناقشة المراجعة التى تمت لما تحقق من البرنامج الاقتصادى لمصر، وافق صندوق النقد الدولي، على صرف الشريحة الخامسة من قرض صندوق النقد الدولى لمصر بقيمة ملياري دولار وذلك ضمن تمويل قيمته 12 مليار دولار على 3 سنوات".

وقالت مصادر حكومية، أنه "يتبقى لمصر دفعة أخيرة من قرض صندوق النقد الدولى، سوف يتم صرفها فى يونيو أو يوليو 2019، وبقيمة ملياري دولار، وذلك عقب اجتماعات الربيع لصندوق النقد الدولى والبنك الدولى، فى واشنطن والتى سوف تعقد فى أبريل 2019، وبصرفها يكتمل قرض صندوق النقد الدولى لمصر بقيمة 12 مليار دولار"

وأوضحت مصادر، أن "الشريحة الخامسة من قرض صندوق النقد الدولى، والبالغة ملياري دولار، سوف تدخل أرصدة الاحتياطى من النقد الأجنبى لدى البنك المركزى المصرى، خلال أيام قليلة، ويتم منح المقابل بالجنيه المصرى لحسابات وزارة المالية، وبسعر صرف الدولار أمام الجنيه المصرى وقت دخول الشريحة كمصدر لتمويل الموازنة العامة للدولة، ولتمويل عجز الموازنة العامة للدولة".