افتتح سمو الشيخ خليفة بن علي بن خليفة آل خليفة محافظ الجنوبية مساء الخميس، فعاليات معرض "القرية اليابانية" أول "اكسبو ياباني" في حلبة البحرين الدولية، بالتعاون بين المحافظة وجمعية الصداقة البحرينية اليابانية وحلبة البحرين الدولية وبدعم من تمكين، بحضور كبار مسؤولي المملكة.

وتستمر الفعالية 3 أيام بمشاركة أكثر من 28 جهة مختلفة من داخل وخارج المملكة، حيث تعتبر "القرية اليابانية" الأولى من نوعها في البحرين، فهي تعكس مدى التبادل الثقافي والاستفادة منها خلال العروض الثقافية والفنية والفعاليات المصاحبة.

وقال سمو الشيخ خليفة بن علي آل خليفة محافظ الجنوبية غن تواجدنا بالقرية يعكس حرصنا على تعزيز العلاقات بين البحرين واليابان، مؤكدا أن هذا الاحتفال يعطي للأسر وللأطفال في البحرين فرصة للاستمتاع بالأجواء اليابانية.

وأضاف سموه أن هذه القرية تأتي تشجيعا للمشاركات التجارية البحرينية بتنمية مهاراتهم المهنية والحرفية، مشيرا إلى أن المحافظة الجنوبية سباقة في احتضان المناسبات الدولية التي تعزز وتروج اسم المحافظة على المستوى العالمي.

وأعرب عن سعادته باحتضان محافظة الجنوبية هذه المناسبة، بالتنسيق مع جمعية الصداقة البحرينية اليابانية، بالإضافة إلى دعم شركة تمكين في العديد من المؤسسات التي شاركت في القرية اليابانية .

وأكد عمق العلاقة الثنائية بين مملكة البحرين واليابان الصديق، مشيرا إلى أن الفعالية تهدف إلى تبادل الخبرات والثقافات بالاضافة الى الاستفادة من الافكار اليابانية .

وقدم وكيل وزارة العمل والتنمية الاجتماعية صباح الدوسري، الشكر إلى سمو الشيخ خليفة بن علي آل خليفة على دعمه المتواصل الى المشاريع في المحافظة الجنوبية وخصوصا المشاريع السياحية والتنموية والتراثية، لافتا أن القرية اليابانية هي جزء من الفعاليات التي قدمتها المحافظة الجنوبية والتي تحتاجها البحرين وليس فقط المنطقة الجنوبية.

وأضاف أن المحافظة الجنوبية تفوقت بتصوير البيئة اليابانية، بحيث يشعر أي زائر للقرية أنه في اليابان، من حيث تصميمها والمباني الموجود بالإضافة إلى الزي والموسيقى اليابانية، مشيرا إلى أن البرامج والفعاليات في القرية تحفز السياحة الداخلية، بالإضافة إلى اكتساب خبرات وثقافة بلد أخر وهو اليابان، موضحا أن القرية اليابانية ملائمة لجميع أفراد الأسرة وهناك أركان ترفيهيه وثقافية وأقسام للطعام والمشتريات.

وقالت مديرة البرامج الاجتماعية وشؤون المجتمع في المحافظة الجنوبية فاطمة الغتم: "نحتفل بافتتاح القرية اليابانية برعاية محافظ المحافظة الجنوبية والرئيس الفخري لجمعية الصداقة البحرينية اليابانية ونهدف من خلاله إلى إبراز الجانب الثقافي الذي تتحلى بها اليابان فضلا عن الجانب التقني والفني".

وأشارت إلى أن معرض القرية اليابانية يضم مجموعة متنوعة من الفعاليات والأنشطة الترفيهية العائلية الملائمة لجميع الأعمار والدخول مجاني من الرابعة إلى التاسعة مساء، إلى جانب توفير مساحة الألعاب الإلكترونية بحلتها اليابانية، والسوق الخارجي، إلى جانب العروض الفنية الشيقة في الساحة الخارجية بحلبة البحرين الدولية.

وأضافت أن القرية تمتاز بأجوائها الثقافية المميزة التي تعكس الطابع الياباني التقليدي بما يلائم الثقافة البحرينية الأصيلة، مؤكدة أن المحافظة الجنوبية تهدف دائما في جميع فعالياتها ومحافلها إلى دعم وتشجيع المشاريع الصغيرة والمتوسطة التابعة للمحافظة.