أكد الرئيس التنفيذي لصندوق العمل "تمكين" د.إبراهيم جناحي، أنه سيراعى تقديم الدعم بأثر رجعي لمن تم توظيفهم خلال فترة وقف طلبات "التدريب ودعم الأجور" بعد التقييم، فيما سيضمن استمرارية استفادة البحرينيين من برامج التدريب ودعم الأجور والذين تم توظيفهم خلال فترة الإيقاف.

ولفت إلى أن عملية إعادة تصميم وتطوير كل من برنامجي تطوير الأعمال والتدريب ودعم الأجور التي تقدمها "تمكين" تجري حالياً على قدمِ وساق، بما يتوافق مع تحقيق فرص تعزيز الأثر واستدامه الاستفادة من برامج الدعم المقدمة في ظل المتطلبات المتنامية للسوق.

وفيما يتعلق ببرنامج التدريب ودعم الأجور، أوضح جناحي، أن استئناف استقبال طلبات الدعم، سيراعي مراجعة وتقييم الطلبات بما يشمل فترة وقف تقديم طلبات الدعم للبرنامج، وفقاً للشروط والأحكام الجديدة للبرنامج بعد تطويره، والتي تهدف إلى تعزيز فرص الدعم المقدم ضمن فئة وشريحة واسعة من الأفراد والمؤسسات.

من جهته، أوضح الرئيس التنفيذي لدعم العملاء والعمليات قصي العريض، أن إعادة تصميم برنامج التدريب ودعم الأجور سيسهم في التركيز على دعم توظيف البحريين في سوق العمل، من خلال توسيع الاستفادة لأكبر شريحة من الأفراد، فيما يسهم ويحقق من فرص تعزيز توظيفهم وانخراطهم في سوق العمل.

ولفت إلى أنه تحقيقاً لأهداف تعزيز أثر الاستفادة من برامج الدعم ضمن شريحة واسعة من المؤسسات والأفراد، ستشمل فئات دعم برنامج التدريب ودعم الأجور 4 فئات عوضاً عن فئتين، بما ينسجم مع أفضل التطبيقات والممارسات العالمية في هذا الشأن، وفيما يحقق استدامة الاستفادة من فرص الدعم.

وتضم الفئات الأربع كلاً من فئة الموظفين الجدد، تحت سن 30 سنة، للأفراد الذين ليس لديهم أي خبرة عمل سابقة، وفئة الموظفين بخبرة تمتد إلى 24 شهراً من غير حملة البكالوريوس وممن تتراوح أعمارهم ما بين 18 إلى 24 سنة، وفئة الموظفين تحت سن الثلاثين بخبرة تمتد إلى 24 شهراً، وأخيراً فئة الموظفين بخبرة تمتد ما بين 24 شهراً إلى 60 شهراً وممن هم دون سن 35.

ولفت مدير أول متابعة أداء العمليات علي حسن إلى أن فئات الدعم الجديدة لبرنامج التدريب ودعم الأجور ستسمح بتوسيع نطاق الاستفادة من الدعم فيما يلبي حاجات الأفراد والمؤسسات على حد السواء، وضمان تحقيق أعلى نسب دعم ممكنة تسهم في تعزيز فرص النمو المستمر للمؤسسات والأفراد.

وبيّن أن البرنامج المطور سيراعي تعزيز فرص دعم توظيف الجدد وحديثي التخرج، حيث يصل دعم "تمكين" لهذه الفئة إلى ما يصل نسبته 70% من قيمة الأجور خلال السنة الأولى.