دبي - (العربية نت): حذر ممثل الولايات المتحدة الخاص في الشؤون الإيرانية برايان هوك من تمديد الإعفاءات الممنوحة لعملاء النفط الإيراني بعد شهر مايو.

وقال "ما قمنا به هو سياسة تقليل استيراد الخام من إيران.. لا نعتزم إعطاء أي إعفاءات أخرى في المستقبل أو استثناء عقوباتنا سواء كانت نفط أو أي شيء آخر، بحسب ما ورد في الصحيفة الروسية "سبوتنيك" .

ومنحت واشنطن إعفاءات من العقوبات لثماني دول من المشترين الرئيسيين للنفط الإيراني من بينها الصين والهند واليابان وكوريا الجنوبية بعد أن أعادت فرض العقوبات على قطاع النفط في نوفمبر.

وبدأ بعض هؤلاء المشترين، ومن بينهم 4 مشترين نفط آسيويون كبار "الصين والهند واليابان وكوريا الجنوبية"، مؤخراً بشراء النفط من إيران بأحجام محدودة.

ولم تعلن حكومة الولايات المتحدة رسمياً عدم وجود إعفاءات بعد شهر مايو، لكن المسؤولين الأمريكيين يقولون إن الهدف هو وقف صادرات النفط الإيرانية. وقال هوك، "لم نرغب في رفع سعر النفط ، ونجحنا في القيام بذلك".