الكويت - هدى هنداوي

أعلنت وكيلة وزارة الصحة المساعدة لشؤون الصحة العامة في الكويت، د. ماجدة القطان، "بدء التشغيل التجريبي لعيادة الفحص الطوعي والمشورة، والتي توفر خدمة فحص فيروس نقص المناعة البشري "إيدز" بسرية تامة، وتقدم نتائج فورية للمراجعين".

وقالت القطان، في تصريح نقلته وسائل إعلام كويتية أن "هذه العيادة جاءت بعد تنسيق طويل مع الجهات المعنية لتؤكد التزام الكويت بتطبيق التوصيات العالمية التي تساهم في مكافحة فيروس الإيدز وخفض عدد الإصابات الجديدة به وتحقيق الأهداف الانمائية الأممية".

وشددت على "عزم الدولة على تحقيق جميع الأهداف الواردة في الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الايدز في دولة الكويت".

وأوضحت أن "هذه العيادة التي تقع في حوادث مستشفى الأمراض السارية "مبنى الطب الإسلامي"، تعمل على مدار الساعة وترتكز على مبدأ السرية، إذ لا يتم طلب أي معلومات أو بيانات عن المراجع، كما أن الفحص طوعي ولا يترتب عليه أي مسؤوليات تجاه المراجع".

وعن دقة الفحص، أكدت د. القطان أن "دقة الفحص عالية جدا، وتصل إلى 99.9 % إذا أجري الفحص بعد وقت كاف من التعرض لخطر الإصابة، كما أن الفحص السريع المستخدم في العيادة معتمد من منظمة الغذاء والدواء الأميركية ومنظمة الصحة العالمية".

وفيما يتعلق بالخدمات التي تقدمها العيادة، أشارت إلى أن "دور العيادة لا يقتصر على فحص فيروس نقص المناعة فحسب، بل إسداء خدمات المشورة حول الفيروس والأمراض المنقولة جنسيا وطرق الوقاية منها ودراسة احتماليات الإصابة والكشف عن نتائج الاختبار".

وذكرت أنه "بإمكان المراجع الحصول على المعلومات عن طريق المطبوعات المتوفرة، أو زيارة موقع اللجنة الوطنية لمكافحة الايدز على الانترنت، ونعمل حاليا على إتاحة خيار معرفة نتيجة الفحص الكترونيا".

واشارت الى إنه "سيتم تقييم أداء العيادة خلال الفترة المقبلة"، لافتا الى انه "إن استدعت الحاجة فسيتم التوسع في إنشاء مثل تلك العيادات مستقبلاً".