بيروت - بديع قرحاني

كشفت مصادر خليجية لـ "الوطن" أن "الزيارة التي يقوم بها المستشار في الديوان الملكي السعودي نزار العلولا إلى لبنان تهدف إلى تقديم التهنئة بتشكيل الحكومة وللتأكيد على وقوف المملكة العربية السعودية إلى جانب لبنان ومساعدته للخروج من أزمته الاقتصادية".

وكان وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف قد وصل إلى لبنان الأحد، والتقى فيها كل من رئيس الجمهورية ميشال عون، ورئيس مجلس النواب، نبيه بري، ورئيس الحكومة سعد الحريري، كما عقد اجتماعاً في السفارة الإيرانية مع الفصائل والقوى المحسوبة على إيران وبصورة خاصة "الجهاد الإسلامي" و"حماس".

وقد نجح رئيس الجمهورية ميشال عون ووزير الخارجية اللبناني جبران باسيل من التخفيف من اندفاعة البعض في لبنان باتجاه المحور الإيراني، وكانت تصريحات كل من رئيس الجمهورية ووزير الخارجية اللبناني واضحاً لجهة أن إيران لها دور في مساعدة لبنان فيما يخص النازحين السوريين.