أعلنت هيئة البحرين للسياحة والمعارض عن تدشين مكتبها التمثيلي بدولة الكويت، من منطلق مساعيها الحثيثة الرامية إلى المساهمة في تطوير السياحة الخليجية البينية.

جاء ذلك، خلال مؤتمر صحافي عقد في الكويت الخميس، إذ ستساهم هذه المبادرة في زيادة معدل الوفود السياحية القادمة إلى مملكة البحرين بشكل عام، ولفعالية سباق جائزة البحرين الكبرى لطيران الخليج للفورمولا1 للعام 2019 على وجه الخصوص، والذي سيُقام على مدى 4 أيام -لأول مرة- حيث سيشتمل على حفلات موسيقية لمؤديين ومغنيين عالميين، منهم سوبر ستار دي جي، ومنتج الإسطوانات مارتن غاريكس، بالإضافة إلى المنتج وكاتب الأغاني الشهير دي جي كيغو.

وقال الرئيس التنفيذي لهيئة البحرين للسياحة والمعارض الشيخ خالد بن حمود آل خليفة: "أؤكد على مساعي الهيئة الدؤوبة للترويج للمقومات التي تمتلكها مملكة البحرين في القطاعات السياحية والترفيهية والضيافة، بالإضافة لتوفيرها لبيئة خصبة تحتضن الاستثمارات الأجنبية".

وأضاف: "من شأن افتتاح أحدث مكاتبنا التمثيلية في دولة الكويت، أن يساعدنا على تحقيق أهدافنا، حيث تشتهر البحرين باحتضانها للعديد من الفعاليات والمهرجانات المتميزة الملائمة لجميع الأعمار، والتي ستساهم في جذب مجموعات سياحية كبيرة إلى البحرين، عن طريق منظمي الرحلات السياحية ووكالات السفر الكويتية".

مدير إدارة التسويق والترويج السياحي لدى الهيئة، يوسف الخان قال: "نتطلع إلى تعزيز العلاقات التاريخية وتقوية الروابط الأخوية بين مملكة البحرين ودولة الكويت الشقيقة بهدف تنمية قطاع السياحة المحلية".

وأضاف: "يجري العمل حالياً على افتتاح عدد من الفنادق الجديدة، ومحلات تجزئة، ومرافق ترفيهية في أنحاء المملكة، مما سيؤدي إلى ارتفاع أعداد الزوار الوافدين، والذي بدوره يُساهم في تنمية الاقتصاد الوطني ككل".

يذكر أنه تم عقد اجتماع، الأربعاء، بين شركات سياحية كويتية ونظرائها البحرينية، بالإضافة إلى ممثلين عن عدد من الفنادق، لبحث فرص التعاون المشترك، والتوصل لاتفاقيات حول البرامج السياحية المشتركة ما بين مملكة البحرين ودولة الكويت.

وعلى صعيد ذي صلة، شهد العام الماضي وصول حوالي 328,850 مسافراً كويتياً لمملكة البحرين، 247,959 منهم عن طريق الجسر، و80,822 عبر مطار البحرين الدولي، و69 من خلال ميناء خليفة بن سلمان.

ويأتي هذا المكتب ضمن سلسلة المكاتب التمثيلية التابعة لهيئة البحرين للسياحة والمعارض في كلٍ من السعودية والمملكة المتحدة وألمانيا وفرنسا والهند وروسيا.

وتندرج هذه الخطوة ضمن استراتيجية الهيئة طويلة المدى لتطوير القطاع السياحي والتي تقع تحت مظلة تسويق الهوية السياحية "بلدنا بلدكم" والتي تركز على ترويج المنتج السياحي البحريني على المستويين الإقليمي والعالمي، وإبراز المقومات السياحية لدعم الجهود التي تعزز من إسهام القطاع بشكل إيجابي في الناتج المحلي بالتوافق مع رؤية المملكة الاقتصادية 2030.