خالد الطيب

توقع رئيس جمعية البحرين للتأمين يحيى نورالدين "إمكانية حدوث إندماجات قادمة بين شركات التأمين خصوصاً بين الشركات الصغيرة، بسبب التحديات الكبيرة التي تواجه السوق وتلقي بظلالها على القطاع التأميني بشكل كامل ولكن قدرة الشركات الكبيرة على التأقلم مع التحديات بشكل يخلق خدمات جديدة تحافظ على استمراريتها".

وأضاف لـ"الوطن": "إن تلك التحديات التي تواجهها الشركات الصغيرة لكونها لن تستطيع الصمود في وجهها"، موضحاً أنها حتى لو تمكنت من الصمود إلا أنها لن تملك القدرة على التنافس وتقديم الخدمات بشكل أكبر، ما يحتم وجود اندماجات بينها".

وأوضح نورالدين: "إن الاندماجات من الأمور الحساسة وتدرس بشكل سري بين الشركات التي تفكر في الإندماج مع غيرها وذلك لحين جهوزيتها والإعلان عنها بشكل رسمي".

وأضاف: "السوق هو الذي يدفع الشركات للاندماجات ومتى ما واجهت ضغطاً كبيراً عليها رأينا اندماجات أكثر لذلك من المتوقع أن نشاهد اندماجات قادمة".