أعلن سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الاعلى للشباب والرياضة الرئيس الفخري للاتحاد البحريني لفنون القتال المختلطة، عن إطلاق سموه لتحدي جديد وهو نزال من 100 جولة في رياضة الملاكمة يقام في شهر نوفمبر القادم، والذي وجه سموه ليكون ريع هذا التحدي لأهالي شهداء الواجب والمصابين، حيث تأتي هذه المبادرة ضمن مبادرات سموه الإنسانية.

وبهذه المناسبة، قال سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة: "يسعدنا أن نعلن عن إطلاق تحدي جديد، والمتمثل بمشاركتي في نزال من 100 جولة ملاكمة، والذي وجهنا أن يخصص ريعه لأهالي الشهداء والمصابين من جنودنا البواسل، الذي ضحوا ودافعوا بأرواحهم للذود عن وطننا وإعلاء كلمة الحق والدين، والذين شاركوا في عمليتي الحزم وإعادة الأمل بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة في اليمن الشقيق، على أن يقام هذا النزال في شهر نوفمبر القادم، والذي سيتم عن الإعلان عن تفاصيله في وقت لاحق".

وأضاف سموه: "حريصون على الاستمرار في إطلاق المبادرات لاسيما الداعمة لأهالي شهداء الواجب والمصابين، فهذه المبادرات تأتي ترجمة لتوجيهات سيدي حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، لمواصلة الجهود الرامية لرعاية ودعم الأهالي وتهيئة الظروف المناسبة لهم ليكونوا قادرين على المشاركة والعطاء في المجتمع".

وتابع سموه قائلا: "نتطلع دائما أن تكون الرياضة خيارنا الأول لتحقيق أهدافنا من خلال المبادرات التي نطلقها، بهدف أن تكون مملكة البحرين سباقة في تنفيذ أهداف التنمية المستدامة 2030 عبر الرياضة، من أجل إرساء دعائم التنمية والسلام. التي تعتبر واحدة من الجوانب الأساسية في المجتمع لتحقيق التطور والبناء في مجالات الصحة والتعليم والاندماج الاجتماعي".