أعرب سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة رئيس المجلس الاعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية عن اعتزازه والأسرة الشبابية والرياضية بتشريف حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى للمباراة النهائية على كأس جلالته لكرة القدم.

وقال سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة بهذه المناسبة "تشرفت الأسرة الرياضية البحرينية بحضور جلالة الملك المفدى للمباراة النهائية على كأس جلالته لكرة القدم في مشهد يؤكد حرص جلالته على دعم الحركة الرياضية البحرينية بصورة عامة ورياضة كرة القدم على وجه التحديد، ما جعلها تسير بخطى ثابتة نحو التطوير والنماء في مختلف أركانها وخاصة المنتخبات الوطنية التي باتت تظهر بمستويات طبية في مختلف البطولات التي شاركوا فها".أ

وأضاف سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة "ن الإنجازات الرياضية الكبيرة التي شهدتها الرياضة في العهد الزاهر لحضرة صاحب الجلالة الملك المفدى هي إنجازات نقلت الرياضة البحرينية إلى أعلى المستويات بما فيها كرة القدم البحرينية التي تم تطبيق استراتيجية جديدة لتكون أكثر تقدما في مختلف أركانها وحظيت بمباركة من حضرة صاحب الجلالة الملك وصولا إلى تحقيق الأهداف المنشودة من وراء هذه الاستراتيجية".

وهنأ سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة فريق نادي الرفاع بمناسبة تحقيقه لقب كأس جلالة الملك لكرة القدم مؤكدا أن هذا الإنجاز يشكل امتدادا للإنجازات المتواصلة التي حققها الفريق خلال السنوات الماضية في المسابقات المحلية.

وبارك سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة الانجاز المميز الذي حققه فريق نادي الرفاع بفوزه بكأس جلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه، مشيدا بجهود لاعبي الفريق والجهازين الإداري والفني وإدارة النادي بمناسبة تحقيق هذا اللقب الذي سيسهم في إثراء مسيرة النادي ويتوج عطاء أسرة النادي طيلة الموسم الكروي.

وأشاد سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة بالعطاء السخي للاعبي الفريقان طيلة الفترات مشيدا بالمستوى الطيب الذي قدمه نجوم الفريقين والذين عكسوا من خلاله الصورة الإيجابية عن مستوى كرة القدم البحرينية، منوها بالروح الرياضية العالية التي خيمت على المباراة من خلال التزام لاعبي الفريقين باللعب النظيف.