أكد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى، أن فريق نادي الرفاع قدم الأداء والمستويات القوية واستحق الفوز بلقب مسابقة كأس جلالة الملك المفدى لكرة القدم.

وهنأ سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة، رئيس وأعضاء مجلس إدارة نادي الرفاع الرياضي والثقافي وجماهير النادي، بمناسبة فوز الفريق الأول لكرة القدم بالنادي، بلقب مسابقة كأس جلالة الملك المفدى لكرة القدم للموسم الرياضي 2018/ 2019، بعد فوزه على فريق نادي الحد بنتيجة هدفين مقابل هدف، في المباراة النهائية للمسابقة التي أقيمت الخميس، على ملعب إستاد البحرين الوطني، والتي شهدت رعاية وحضور حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى.

دعما للرياضة والرياضيين

وثمن سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة رعاية وحضور حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، مؤكدا سموه أن الرعاية الملكية السامية لهذه المباراة من لدن عاهل البلاد المفدى، ما هي إلا تأكيد واضح على حرص جلالته حفظه الله ورعاه على دعم الرياضة واهتمام جلالته الشخصي بالالتقاء بأبناءه الرياضيين في مختلف المناسبات الرياضية، وهذا بحد ذاته يدعو للفخر والاعتزاز ويساهم في تشجيع الرياضيين على الظهور بمستويات مشرفة في المشاركات الرياضية المختلفة وإحراز المزيد من الإنجازات.

وأضاف سموه أن حضور جلالته لهذا اللقاء أضفى على نهائي المسابقة أجواء مثالية والتي ظهرت بصورة مميزة على المستويين الفني والتنظيمي.

وأشاد سموه بالجهود المتميزة التي بذلها سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية رئيس اللجنة المنظمة العليا لمسابقة كأس جلالة الملك المفدى، والتي ساهمت في ظهور هذه المسابقة بشكل مختلف في هذا الموسم، والذي منح الفرصة للفرق في تقديم مستويات كروية كبيرة لاسيما في المباراة النهائية، والذي انعكس كله على نجاح هذا العرس الكروي.

نيل اللقب عن جدارة واستحقاق

وأشاد سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة بالمستوى الفني الكبير الذي قدمه فريق الرفاع طيلة منافسات مسابقة كأس جلالة الملك المفدى، والذي عكس بصورة واضحة التحضيرات القوية والروح والتركيز العالي، الذي أظهره أفراد الفريق في جميع المباريات وبخاصة في المباراة الختامية، والتي نجحوا من خلالها في نيل اللقب عن جدارة واستحقاق.

وأكد سموه أن هذا اللقب يضاف للسجل الحافل لإنجازات الرفاع على مستوى المسابقات المحلية، منوها بالدور الواضح الذي بذلته إدارة النادي برئاسة الشيخ عبدالله بن خالد آل خليفة، ونائبه سمو الشيخ خليفة بن علي بن عيسى آل خليفة، في دعمها المتواصل للفريق وتهيئة الأجواء المناسبة، والتي منحت الفريق فرصة التتويج باللقب الغالي.