تم الاتفاق بين المركز الدولي لأبحاث الخط التابع لجامعه سندرلاند البريطانية وجمعية فيينا العالمية لفن الخط، لتنظيم سمبوزيوم الخط الدولي لعام 2019 في قلب أوروبا بالعاصمة النمساوية فيينا، حيث تم الإعداد لهذا الحدث الدولي منذ أكثر من عامين وتم اختيار مدينه فيينا لعراقة تاريخها الثقافي والحضاري.

ويقام في مدينه فيينا هذا العام "سمبوزيوم الخط الدولي 2019" بعد إقامته بالأعوام السابقة بعدة دول وآخرها كانت في اليابان بعد بلجيكيا وبريطانيا واستقر رحال سمبوزيوم في الجمهوريه النمساويه بعد اتفاق الجمعيات المشاركه بتنظيم هذا السمبوزيوم من اجل رغبه المشاركين في تطوير فن الخط واضفاء لمسات جديده على الحرف بغض النظر عن اللغة التي يكتب فيها وإعطاء هذا الحرف رونقا معاصرا.

وفي العادة يتم تسليط الضوء في السمبوزيوم على الجانب الكلاسيكي للخط وجذوره التي تعتبر الأساس لهذا الفن العريق وإمكانية استعمال الخط المعاصر بمجال الحروفيه والفنون التشكيلية التي تستخدم الحرف كعنصر أساس من مكوناتها.

كما سيقدم بعض المحاضرين تجاربهم باستخدام آلات الكتابة غير التقليدية التي ابتكروها ليتم استخدامها وتطويعها لتصبح أدوات أساسية في كتابة الخط الحديث لا يمكن الاستغناء عنها بهذا المجال.

وتأتي الفكرة من وراء هذا السمبوزيوم المتخصص بفن الخط تقديم خبرات بعض الفنانين المعاصرين ممن ساهموا بأفكارهم المتجددة والمعاصرة بهذا المجال وتم اختيار المحاضرين من الأسماء العالمية ذات الشهرة في مجال الخط أو الحروفية وكانت لها مشاركات في نشاطات عالمية ممثالة وهم من بريطانيا وفرنسا وألمانيا بلجيكيا والنمسا.

وستسمر فعالية السمبوزيوم لمدة 5 أيام، يتخلل هذه الأيام محاضرات حول فن الخط من وجهة نظر المحاضرين.

ولأول مرة بتاريخ هذا السمبوزيوم سيتم تقديم اللغة العربية للمهتمين كمادة أساسية ضمن هذا السمبوزيوم، حيث سيقدم الفنان عبد الوهاب مسعود هذا العام مادته للمشاركين بعنوان الخط العربي بمنظور معاصر سيحاكي فيها الخط الكوفي الذي استخدمه بعدة أعمال في مسيرته الفنية وياتي سبب اختياره كمحاضر لتقديم هذه المادة، نتيجة انفتاحه بحكم عمله كرئيس للجمعية النمساوية لفن الخط على تجارب فنانين الجمعية وعدم تخوفه من استخدام مواد أو أدوات غير تقليدية لكتابة أعماله.

وفي نهايه هذا السمبوزيوم، سيتم تنظيم معرض جماعي لجميع المشاركين وسيتم عرضه في مركز فيينا لفن الخط يوم 19/7/2019 وسيقوم بافتتاح هذا المعرض رئيسه الحي الثاني عشر بمدينة فيينا غابريله فوتوفا وسيلقي الكلمه الفنيه قوميصور السمبوزيوم الدكتور ماني لينغ مديرالمركز الدولي لابحاث الخط التابع لجامعه سندرلاند البريطانية.