نظم صندوق العمل تمكين بالتعاون مع سفارة البحرين لدى بلجيكا لقاءً تعريفياً شاملاً بالمؤتمر العالمي لريادة الأعمال الذي تحتضنه البحرين خلال الفترة 15-18 أبريل المقبل، بحضور الدكتورة بهية الجشي سفيرة البحرين لدى بلجيكا والاتحاد الأوروبي ودوقية لكسمبورج، ومشاركة عدد من ممثلي الجهات الرسمية والمؤسسات الأهلية وصناع القرار ومؤسسات قطاع ريادة الأعمال في مختلف المجالات.

وخلال اللقاء ألقت الدكتورة بهية جواد الجشي كلمة افتتاحية نوهت فيها بالدور الريادي الذي تتمتع به مملكة البحرين على صعيد التنمية بشكل عام، وبالجهود والمبادرات الرائدة التي تقوم بها "تمكين"، مشيدةً باستضافة هذا الحدث الدولي الهام ودوره في تعزيز أهداف الاستدامة التي ترنو إليها المملكة، وذلك عبر حزمة مبادراتها التنموية المختلفة.

كما سلط عصام حماد المدير التنفيذي لدعم العملاء في (تمكين) الضوء على أهمية هذا الحدث الدولي وما تقدمه مملكة البحرين من تجربة فريدة في قطاع ريادة الأعمال.

ويأتي اللقاء ضمن سلسلة من اللقاءات التعريفية التي تقوم بها "تمكين" في عدد من الدول، تمهيداً لانعقاد النسخة الحادية عشرة من هذا المؤتمر الدولي السنوي ويعقد لأول مرة في مملكة البحرين، حيث من المقرر أن يشارك فيه نخبة واسعة من الخبراء ورواد الأعمال والمعنيين بالشأن الاقتصادي من مختلف دول العالم، للوقوف على آخر المستجدات التنموية في قطاع ريادة الأعمال وبحث سبل وفرص تنمية هذا القطاع وأطره التنظيمية على المستوى الدولي.

الجدير بالذكر، أن المؤتمر العالمي لريادة الأعمال يجمع رواد الأعمال، والمستثمرين، والباحثين، وصنّاع السياسات الاقتصادية وغيرهم من ذوي العلاقة بالشأن الاقتصادي في أكثر من 170 بلداً لتحديد طرق جديدة في مساعدة المؤسسات على بدء مشاريع جديدة وتوسيع نطاقها في جميع أنحاء العالم بما يخدم بيئة ريادة الأعمال في المملكة ويشجع على بناء اقتصاد وطني متنوع ومستدام.

وكانت الشبكة العالمية لريادة الأعمال قد أعلنت عن فوز مملكة البحرين باستضافة المؤتمر العالمي لريادة الأعمال للعام 2019، وذلك في حدث رفيع المستوى عقد في نوفمبر 2017، احتفاءً بمرور عشر سنوات على انطلاقة أسبوع ريادة الأعمال العالمي والذي أقيم في المقر العام للأمم المتحدة في نيويورك.

وجاء الإعلان بعد منافسة مملكة البحرين مع عدة مدن من مختلف أنحاء العالم لاستضافة هذا الحدث العالمي الهام في دورته الحادية عشرة والذي حظيت المملكة بفرصة احتضانه بجدارة.