وقعت مجموعة البركة المصرفية "ABG"، المجموعة المصرفية الإسلامية الرائدة، وماستركارد، شركة التكنولوجيا الرائدة في صناعة المدفوعات العالمية، على مذكرة تفاهم بينهما تهدف إلى تسخير الخبرة المشتركة لهما في قيادة نمو قطاع المدفوعات في المنطقة.

ووقع مذكرة التفاهم كل من الرئيس التنفيذي لمجموعة البركة المصرفية عدنان يوسف، ورئيس قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في ماستركارد خالد الجبالي، بحضور كبار المسؤولين من مجموعة البركة المصرفية وماستركارد في مقر البركة بالبحرين.

وستمكّن مذكرة التفاهم مجموعة البركة المصرفية من الاستفادة من الفرص الجديدة لنمو الأعمال وإشراك المستهلكين من خلال مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات التي تقدمها "ماستركارد".

وستعمل شبكة البركة المتنوعة والواسعة المدى من حيث تكنولوجياتها وحلولها المستخدمة في مجال الخدمات المصرفية الإسلامية على دفع تبني أحدث ابتكارات الدفع في المنطقة.

وقال عدنان يوسف "مجموعة البركة هي رائدة في مجال توفير المنتجات المتوافقة مع الشريعة الإسلامية في العالم، وهذا الاتفاق مع ماستركارد يتيح لنا الاستفادة من خبرة ماستركارد العالمية، الأمر الذي من شأنه تحسين عروض منتجاتنا وخدماتنا والاستفادة من وجودنا الجغرافي الكبير وقاعدة عملائنا الواسعة".

فيما قال خالد الجبالي: "ستتيح هذه الشراكة لعملاء البركة تجربة الراحة والأمان والابتكار مع منتجات ماستركارد في جميع أنحاء العالم. نحن نتطلع إلى دخول عصر جديد من المدفوعات غير النقدية مع البركة".