أعلنت شركة مطار البحرين للجمهور عن إجراء تمرين الطوارئ الشامل في مطار البحرين الدولي الثلاثاء عند الثانية عشرة ظهرًا.

ويُنفّذ هذا التمرين مرة كل عامين، تماشيًا مع متطلبات شؤون الطيران المدني في البحرين والإجراءات الدولية المتعلقة بهذا القطاع والتي تفرضها منظمة الطيران المدني الدولي "الإيكاو".

وأشارت شركة مطار البحرين إلى "أن هذا التمرين يهدف إلى الوقوف على جاهزية المطار وإخضاع خطة الطوارئ بالمطار للاختبار وتقييم القدرات والاستعدادات وفاعلية خدمات الطوارئ والإنقاذ في مطار البحرين الدولي ومدى جاهزيتها للتعامل مع الحوادث في حال وقوعها لا قدّر الله".

وأكدت الشركة "أن الإجراءات المفروضة لتنفيذ الاختبار لن يكون لها أي تأثير على عمليات المطار أو حركة الطائرات والمسافرين".

وقدمت شركة مطار البحرين شكرها لجميع المسافرين ومرتادي المطار والأطراف المشاركة في التمرين على تفهمهم وحسن تعاونهم وتجاوبهم مع كل ما فيه صالح تطوير العمل في مطار البحرين الدولي".