الخرطوم - عبدالناصر الحاج

أدى انفجار قنبلة بمدينة أم درمان غرب العاصمة السودانية الخرطوم إلى مقتل 8 أطفال بينهم أشقاء في منطقة الفتح غرب أم درمان، في مكان لتدريب وحدات من الجيش.

وبحسب أخبار تم تداولها على نطاق واسع في مواقع التواصل الاجتماعي، فإن الحادثة وقعت أثناء محاولة الأطفال تفكيك القنبلة واستخدام النحاس الموجود بها. وذكرت مصادر أن القنبلة انفجرت ما أدى إلى وفاة 7 منهم فوراً فيما مات الثامن متأثراً بجراحه في المستشفي.

وقال أحد شهود العيان، بحسب ما نقلته صحيفة "للتغيير" الإلكترونية أن "الأطفال استجلبوا القنبلة من منطقة كان الجيش يتدرب فيها بالقرب من الجبل الذي يقع في الاتجاه الغربي لمدينة أم درمان". وأضاف "عندما كان الأطفال يبحثون عن الحديد والخرد وجدوا القنبلة بالقرب من مكان كان يتدرب فيه الجيش قبل شهر تقريباً.. وقاموا بجلبها إلى منزل أحدهم وحاولوا تفكيكها من أجل الاستفادة من الحديد وبيعه لكن القنبلة انفجرت فيهم".

وبحسب شهود العيان فإن "أجسام الأطفال تحولت إلى أشلاء وكان أمراً صعباً وأصاب الجميع بالانهيار والخوف".

وقالت الصحيفة إن "مصادر طبية وشرطية أكدت أن قوات الشرطة وصلت إلى مكان الحادثة وفرضت سرية كبيرة على الواقعة، قبل أن تنقل جثث الأطفال إلى مشرحة مستشفى أم درمان".

وتقع مدينة الفتح 3 في أقصى غرب مدينة أم درمان وعلى مقربة من معسكر لتدريب الجيش السوداني. وتكررت حوادث موت الأطفال الناتجة عن انفجار القنابل ومخلفات الحرب خاصة في المناطق العسكرية والتي تشهد نزاعات مسلحة مثل دارفور وجنوب كردفان والنيل الأزرق.