فاز معلم كيني من قرية نائية منح معظم دخله للطلاب الفقراء، بجائزة عالمية تنافسية تبلغ قيمتها مليون دولار، وتكرم أحد المعلمين المتميزين كل عام.

واعتاد بيتر تابيتشي، وهو معلم علوم أن يقدم 80% من دخله لمساعدة الفقراء في قرية بواني النائية، حيث يتألف ثلث الأطفال تقريباً من الأيتام أو لديهم أحد والديهم فقط، وحيث يتكرر الجفاف والمجاعات.

واختير تابيتشي من بين حوالي 10 آلاف مرشح ومنح جائزة المعلم العالمية، الأحد، خلال حفل أقيم في دبي واستضافه الممثل هيو جاكمان، وفق ما نقلت وكالة "الأسوشيتد برس".

ويعتبر تابيتشي أول معلم أفريقي ورجل يفوز بالجائزة، التي تمنحها مؤسسة "فاركي" التي أسس مؤسسها شركة "جيمس إيديوكيشن".

وتهدف مؤسسة فاركي إلى تحسين مستوى التعليم للأطفال غير القادرين مادياً بأنحاء العالم، وبناء قدرات المعلمين، وتقديم منح للمؤسسات والهيئات صاحبة المبادرات المبتكرة.