دخل فارسا نهائي الدوري الوطني للجامعات لكرة القدم فريق جامعة البحرين وفريق جامعة العلوم التطبيقية أجواء مباراتهما الختامية الحاسمة التي ستقام مساء الأربعاء على إستاد النادي الأهلي والتي ستحدد بطل النسخة الأولى من الدوري الجامعي.

وسيختتم فارسا نهائي الدوري الجامعي استعداداتهما الفنية مساء الثلاثاء بعدما خاض كل منهما تدريباً واحداً في الأيام الماضية نظراً لظروف الطلبة الدراسية، على أن يخوضا مساء الثلاثاء، تدريبهما الأخير حيث سيجري فريق العلوم التطبيقية تدريبه الأخير لليوم الثاني على التوالي على ملعب نادي المحرق بقيادة مدربه الوطني صلاح حبيب، فيما سيجري فريق جامعة البحرين تدريبه الأخير على ملعب نادي البا الذي سبق له التدرب عليه السبت الماضي وكان تدريباً أساسياً على أن يكون تدريب اليوم خفيفاً بقيادة مدربه الكابتن عبدالله الجزاف لوضع اللمسات النهائية.

كما أن التحضيرات المعنوية تسير على قدم وساق في محيط الجامعتين من قبل المسؤولين من أجل تحفيز اللاعبين لخوض المباراة الحاسمة عبر تجمعات الفريقين، بالإضافة الى تحشيد منسوبي الجامعتين من الإداريين والطلبة والطالبات لمساندة فريقيهما غداً في لقاء البطولة.

وستكون المواجهة قوية وصعبة بين الفريقين اللذين يعتبران أبرز فرق الدوري الجامعي لما يضمانه من عناصر جيدة من اللاعبين وأثبتا ذلك طيلة مبارياتهما في الدوري والتي لم يخسرا فيها أي مباراة حتى وصلا إلى المواجهة الختامية وهما متساويان برصيد "26 نقطة" ويفصل بينهما فارق الأهداف لصالح جامعة العلوم التطبيقية الأمر الذي سيجعله يخوض النهائي بفرصتي الفوز أو التعادل فيما لا خيار أمام جامعة البحرين سوى الفوز ليتوج بطلاً.

من جانبه، أكد إداري ومساعد مدرب فريق جامعة البحرين لاعب نادي مدينة عيسى الدولي السابق عادل العبيدلي جاهزية فريقه لخوض المباراة الحاسمة وتحقيق البطولة وتشريف اسم الجامعة الرائدة في هذا الدوري.

وقال العبيدلي في تصريح صحافي: "إن جميع الأمور المحيطة بالفريق جيدة وحرصنا على إجراء حصص تدريبية متفرقة للفريق قبل المباراة ليكون اللاعبون في جاهزيتهم الفنية وتركيزهم النفسي وسط أهتمام ومتابعة إدارة الجامعة في دعم الفريق وهناك جهود مبذولة من جميع منسوبي الجامعة خصوصاً كلية التربية الرياضية للوقوف مع الفريق في اللقاء النهائي ، ونحن سنخوض المباراة بطموح التتويج بالبطولة الأولى رغم أهمية وصعوبة المباراة ونحن نحترم قوة فريق العلوم التطبيقية الذي ظهر بصورة قوية في الدوري".

وأضاف: "بالنسبة للغيابات التي ستكون في تشكيلة فريق جامعة البحرين من خلال خماسي المنتخب الأولمبي بجانب لاعب منتخبنا الوطني الأول ونادي النجمة علي مدن، فإننا ولله الحمد أثبتنا قدرة فريقنا على عدم التأثر بآية غيابات والتي لازمتنا طيلة مشوار مبارياتنا في الدوري لكن وفرة اللاعبين والخامات الجيدة التي تضمها الجامعة ساعدت الفريق على السير قدماً في تحقيق النتائج الإيجابية والمنافسة على البطولة حتى النهاية وأنشاء الله الفريق يكون دائماً بمن حضر في جميع مبارياته في الدوري، كما أن جامعة البحرين تشارك بفعالية في المسابقات الرياضية ومنها دوري خالد بن حمد للصالات بجانب إقامة دوري داخلي في الجامعة يشكل فرصة لاختيار المواهب واللاعبين الجيدين ليتم اختيارهم لتمثيل الجامعة".

ولفت العبيدلي إلى أنه كان يفضَل عدم اللجوء إلى فارق الأهداف في تحديد هوية بطل الدوري الجامعي نظراً لعدم تكافؤ الفرص في هذا الجانب وفريق جامعة البحرين تضرر من هذا الجانب لأن هناك بعض الفرق التي واجهها انسحبت خلال سير المباراة وكانت النتيجة حينها كبيرة، وبالتالي تم اعتماد النتيجة الرسمية في هذه الحالات 2/0، الأمر الذي جعل الفريق يخسر رصيداً كبيراً من الأهداف، لكن الفريق لن ينظر إلى ذلك الأمر في لقاء الحسم وتم تهيئة اللاعبين إلى التفكير والتركيز على الفوز فقط لتحقيق البطولة، مشيراً إلى أنه يتوقع فوز فريقه في المباراة بهدفين.

وأشاد إداري ومساعد مدرب جامعة البحرين بفكرة تنظيم الدوري الوطني الجامعي لكرة القدم بما يحمله من أهداف وإيجابيات كثيرة من جميع النواحي، ومتمنياً من اللجنة المنظمة تقييم جميع الأمور التي صاحبت النسخة الأولى ومعالجة السلبيات وأبرزها ملعب المباريات بجانب السعي إلى تطوير الدوري نحو المستوى الأفضل في ظل الاهتمام الذي يحظى به من المسؤولين وعلى رأسهم سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة.

الأوراق مكشوفة.. وشعارنا اللقب فقط!

من جانبه، أكد لاعب فريق جامعة العلوم التطبيقية لكرة القدم نادر فتحي أن فريقه سيدخل المباراة الختامية للدوري الجامعي أمام فريق جامعة البحرين الأربعاء، من أجل تحقيق الفوز، وتحت شعار "اللقب ولا غيره" والذي يحمله اللاعبين من أجل تحقيقه.

وقال فتحي في تصريح صحافي: "عطفاً على نتائجنا الإيجابية في الجولات السابقة، شعارنا هو الفوز على جامعة البحرين في المباراة الختامية، نحن نعلم بأن المباراة لن تكون سهلة بعد أن كانت نتيجتها إيجابية في الدور الأول، لكن الأمور تغيرت الآن والأوراق أصبحت مكشوفة لدى الفريقين وسنعمل بكل جهد من أجل تحقيق النتيجة المطلوبة التي تجعلنا في المركز الأول واختتام المسابقة بدرع الدوري".

وأضاف نادر فتحي: "فريق جامعة البحرين يمتلك لاعبين جيدين، ونحن لدينا أفضل الخامات في الفريق وأثق تماماً بأن زملائي سيكونون عند الموعد وسيظهرون بأفضل صورة في المواجهة".

وطالب نادر فتحي كافة طالبي وطالبات جامعة العلوم التطبيقية بالوقوف مع الفريق في المباراة الختامية ومؤازرة اللاعبين، متمنياً أن يقدم فريقه أفضل المستويات والخروج بالنتيجة التي تضعه بطلاً للمسابقة، مشيداً بالدعم اللامحدود الذي يحظى به الفريق من إدارة الجامعة.

وأثنى نادر فتحي على الدور الكبير الذي لعبته اللجنة المنظمة بتهيئة الأجواء المثالية لكافة الفرق المشاركة، مؤكداً أن الدوري صقل العديد من اللاعبين والبعض الآخر زادت امكانياته، متمنياً أن يتواصل تنظيم الدوري في السنوات المقبلة في ظل الفائدة الكبيرة التي تجنيها الفرق من المشاركة، علاوة على ابتعاد الطالب عن ضغوطات الدراسة لا سيما أن الرياضة تعتبر عنصراً مهماً في حياة الإنسان إضافة إلى أنها تساهم برفع معنوياته في الجانب الدراسي.

كرة السلة

حقق فريق جامعة البحرين العلامة الكاملة في آخر مبارياته للمرحلة التمهيدية من الدوري الوطني للجامعات لكرة السلة إثر تغلبه على منافسه فريق جامعة العلوم التطبيقية بنتيجة 98-74، فيما أحرز فريق جامعة AMA الدولية فوزاً مستحقاً على فريق جامعة بوليتكنك بنتيجة 82-58 في ختام مباريات الجولة التاسعة والتي أقيمت على صالة جامعة البحرين الطبية بالمحرق.

ونجح المرشح الأبرز لنيل اللقب فريق جامعة البحرين من إنهاء جميع مبارياته في الدور التمهيدي دون خسارة واعتلاء صدارة الترتيب العام برصيد 16 بعدما حقق انتصاره الثامن على التوالي، وجاء ذلك على حساب فريق جامعة العلوم التطبيقية وبنتيجة 98-74، حيث جاءت نتائج أشواط المباراة على النحو التالي: 21-14 (العلوم التطبيقية)، 19-15 (البحرين)، 38-18 (البحرين)، 27-20 (العلوم التطبيقية). وبذلك سيلعب فريق جامعة البحرين في الدور نصف النهائي أمام الفريق الحائز على المركز الرابع في الترتيب العام.

وفي اللقاء الثاني استطاع فريق جامعة AMA الدولية من تحقيق فوز مستحق على حساب فريق جامعة بوليتكنك وبنتيجة 82-58، حيث جاءت نتائج أشواط المباراة على النحو التالي: 28-11، 17-10، 18-12، 19-25. وبهذا الفوز رفع فريق جامعة AMA الدولية إلى 13 نقطة من ستة انتصارات وهزيمة واحدة فقط، ويمتلك مباراة مؤجلة ستلعب اليوم أمام فريق BIBF، وفي حال فوزه فإنه سيحتل المرتبة الثانية بالترتيب العام، وسيلعب بالتالي أمام الفريق الحائز على المركز الثالث وهو فريق الجامعة الأهلية في الدور نصف النهائي من البطولة.

وتختتم الثلاثاء، منافسات المرحلة التمهيدية من بطولة الدوري الوطني للجامعات لكرة السلة لفئة الطلاب بإقامة ثلاثة مواجهات مؤجلة، حيث يلعب في المباراة الأولى فريقا جامعة AMA الدولية أمام فريق BIBF في تمام الساعة الرابعة عصراً، يليها مباشرة لقاء يجمع فريقي كلية طلال أبوغزالة أمام الجامعة العربية المفتوحة في تمام الساعة الخامسة والنصف، وتختتم بلقاء جامعة العلوم التطبيقية أمام جامعة بوليتكنك في تمام الساعة السابعة مساء وذلك على صالة جامعة البحرين الطبية بالمحرق.