تجسد مجموعة "IMPERIALE" الهيبة والفخامة حين تجتمعان معاً لتشكلا الخطوط العصرية لساعات مستوحاة من إمبراطوريات الماضي العظيمة لتلائم المرأة الإمبراطورة العصرية.

ومنحت دار شوبارد للساعتين الجديدتين ضمن هذه المجموعة تأثيرات ضوئية وألوان وافرة فتزينت بألوان الطيف التي جسدتها أحجار السافير المتعددة الألوان.

ويبلغ قياس علبة ساعة "IMPERIALE Joaillerie Rainbow" الجديدة 36 ملم وصنعت من الذهب الوردي عيار 18 قيراطاً مع ميناء بلون أبيض أو رمادي وحزام بلون مطابق للميناء، وتستعرض مرور الدقائق والساعات على مينائها المصنوع من عرق اللؤلؤ بسطح ناعم التعرجات، ليتألق هذين الإصداران كساعات مذهلة وآسرة يمكن ارتداؤها كقطع من المجوهرات.

ورصعت علبة ساعة "IMPERIALE Joaillerie Rainbow" البالغ قطرها 36 ملم بأحجار الألماس بالكامل، وصنعت من الذهب الوردي عيار 18 قيراطاً لتوفر مسرحاً نفيساً تمر عليه الساعات الأنيقة لصاحبتها.

وتماماً كقوس قزح الذي يزين الأفق بألوان الطيف المتعددة، يتزين إطار زجاج هذه الساعة النفيسة المصنوع من الذهب الوردي عيار 18 قيراطأً بأحجار السافير المستطيلة بتتدرجات لونية تتراوح ما بين البرتقالي والبنفسجي مروراً بالأصفر والأخضر والأزرق والنيلي.

وحرص حرفيو دار شوبارد على اختيار هذه الأحجار الكريمة بعناية فائقة، بحيث تم تصنيفها ومن ثم تنسيقها جنباً إلى جنب لتتناغم ألوانها معاً بتفاوتات طفيفة وأنيقة مستوحاة من الانعكاس المتلألئة لأشعة الشمس بعد المطر.

وبفضل غنى هذه التفاصيل ورقيها غدت ساعات هذه المجموعة من أرفع الموديلات النسائية نظراً لما تعكسه من عظمة السيادة، إذ تتسم مجموعة "IMPERIALE" أولاً وقبل كل شيء بشخصيتها المميزة وحضورها الآسر، تماماً كحال المرأة التي ترتديها. وبطابعها الواثق وسطوة حضورها أضفت رموز هويتها المميزة رؤية معاصرة فعبّرت خطوطها المنحوتة عن روحها المفعمة بالأناقة والأنوثة الطاغية.

وتمكنت ساعة "IMPERIALE Joaillerie Rainbow" من التقاط هذه الطاقة الهائلة وعززتها، فتجلت ككنوز من امبراطورية تفيض بالألوان والإشراقة المميزة لتليق بالمرأة الإمبراطورة العصرية.