برشلونة - محمد الأشقر

هيمنت الكرة الإسبانية على مسابقة دوري أبطال أوروبا في السنوات الخمس الماضية، بفضل تألق برشلونة وريال مدريد، لكن اختلف الحال هذا الموسم، فلم يعد سوى برشلونة الممثل الوحيد للكرة الإسبانية في ربع النهائي هذا الموسم.

نجح برشلونة في الوصول إلى ربع نهائي دوري أبطال أوروبا للعام الثاني عشر على التوالي منذ موسم 2007/2008، بعد خروج ريال مدريد على يد أياكس، وخروج أتلتيكو مدريد على يد يوفنتوس.

وكانت آخر مرة لا يتواجد فيها برشلونة أو ريال مدريد في ربع النهائي ولكن هناك فريق إسباني ترجع إلى موسم 2006/2007 بوصول فالنسيا إلى هذا الدور.

ومنذ موسم 2011/2012 لم يغيب القطبين ريال مدريد وبرشلونة عن ربع نهائي البطولة وتواجدا معًا حتى انضم لهما فريق ثالث بداية من موسم 2013/2014.

أتلتيكو مدريد كان الطرف الثالث في 2014 ونجح في الوصول لنصف النهائي بعد تجاوز برشلونة ثم أقصى تشيلسي ثم لعب المباراة النهائية أمام ريال مدريد ولكنه خسر في ليلة لشبونة الشهيرة.

وعاد أتلتيكو مدريد لمواجهة ريال مدريد في موسم 2014/2015 في ربع النهائي وودع البطولة بمجموع المباراتين بهدف نظيف.

وفي الموسم التالي التقى فريقان من إسبانيا مرة أخرى في ربع النهائي، بمواجهة بين أتلتيكو مدريد وبرشلونة، حيث تفوق الأتليتي ووصل للنهائي وخسره أيضًا أمام ريال مدريد.

وظل ريال مدريد وبرشلونة وأتلتيكو مدريد محافظين على تمثيل إسبانيا بناديين على الأقل.

ورغم هيمنة الأندية الإنجليزية على الدور ربع النهائي، لكن برشلونة كان بمقدوره قادرًا على هزيمتهم عندما تواجد وسط 3 أندية إنجليزية في 2009 فهزم تشيلسي في نصف النهائي ثم هزم مانشستر يونايتد في النهائي.