ثمّن وزير المواصلات والاتصالات كمال محمد، رئيس مجلس إدارة شركة مطار البحرين، انتخاب محمد البنفلاح عضواً في مجلس إدارة المجلس الدولي للمطارات والذي يمثل الهيئة المشرفة على تطوير السياسات والإدارة المالية عن منطقة آسيا والمحيط الهادئ لمدة 3 سنوات مالية ابتداء من 2019، في الانتخابات الأخيرة التي أجرتها الجمعية العامة للمجلس الدولي للمطارات أثناء الاجتماع الدوري الذي انعقد في مدينة هونغ كونغ.

وبهذا التعيين يكون البنفلاح أول بحريني يصل إلى هذا المنصب الدولي المرموق والمتخصص لينضم بذلك إلى نظرائه في الشركة ممن يشغلون مناصب في اللجان الدولية التابعة للمجلس، بما في ذلك نائب رئيس تقنية المعلومات والاتصالات في شركة مطار البحرين نجوى عبدالرحيم التي تشغل منصب عضو اللجنة الدائمة لتقنية معلومات المطارات (WAITSC) التابعة للمجلس الدولي للمطارات.

كما انضم البنفلاح بذلك، إلى نائب الرئيس التنفيذي للموارد البشرية هند محمود التي تحتل منصب النائب الثاني لرئيس اللجنة الإقليمية للموارد البشرية لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ، ونائب رئيس قسم تنفيذ الاستراتيجية وتطوير الأعمال في الشركة السيدة لينا فرج التي تحتل منصب عضو اللجنة الاقتصادية الإقليمية لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ، والمدير التنفيذي لعمليات ساحة مطار البحرين الدولي عبد الحكيم الشيباني الذي يعمل في اللجنة الإقليمية للسلامة التشغيلية لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ، ومسؤول قسم الشؤون الفنية والتطوير - متدربي تحليق السيدة دانا أحمد غلوم التي تعمل في اللجنة البيئية الإقليمية بالمجلس.

وقال وزير المواصلات والاتصالات: "إن هذه النتيجة لأمر يدعونا للفخر والاعتزاز بتميّز الكفاءات البحرينية وقدرتها على تبوء المناصب الرفيعة في المواقع الدولية بشكل عام، كما يؤكد على الثقة الدولية في الكوادر البحرينية العاملة في قطاع الطيران بشكل خاص".

وأضاف: "أثبتت من خلال ما تملكه من خبرة وإدارة احترافية قدرتها على المساهمة في تطوير كافة القطاعات المرتبطة بالطيران وقيادتها نحو التقدم والتطور، كما يعد دليلاً دامغاً على إمكانياتها غير المحدودة في قيادة قطاع الطيران نحو مزيد من النجاح والتميّز، وخير مثال على ذلك ما حققته هذه القيادات وكافة العاملين في شركة مطار البحرين، إلى جانب الشركاء الاستراتيجيين، من إنجازات كبيرة في برنامج تحديث مطار البحرين الدولي الجاري العمل عليه حالياً".

وأضاف أن وجود هؤلاء الأعضاء البارزين من شركة مطار البحرين في مثل هذه الهيئات الدولية يساهم في تسليط الضوء على المنزلة التاريخية المرموقة لمملكة البحرين ويؤكد على مكانتها كمركز رائد للطيران في المنطقة.