أكد رئيس مجلس إدارة نادي الرفاع الرياضي الشيخ عبدالله بن خالد آل خليفة، أن "الحفل الختامي لمسابقة أغلى كؤوس كرة السلة البحرينية ظهر بشكل مميز يستحق الإشادة وذلك لما تحمله هذه المسابقة من اسم غالٍ على قلوبنا جميعاً"، مشيراً إلى أن المباراة النهائية للمسابقة كانت عرساً رياضياً وكرنفالاً رائعاً استمتعت فيه الجماهير الحاضرة في مدرجات صالة مدينة خليفة الرياضية.

وقال الشيخ عبدالله بن خالد آل خليفة، إن هذا النجاح الجديد لمجلس إدارة الاتحاد البحريني لكرة السلة برئاسة سمو الشيخ عيسى بن علي آل خليفة ليس بغريب على سموه الذي يقود كرة السلة البحرينية لمزيد من التطور والازدهار، مشيداً بالتطور الهائل للعبة على المستوى الفني والإداري في فترة قصيرة مما يدل على الكفاءة العالية التي يملكها سمو الشيخ عيسى بن علي آل خليفة.

وبهذه المناسبة، هنأ الشيخ عبدالله بن خالد آل خليفة، سمو الشيخ عيسى بن علي آل خليفة رئيس الاتحاد البحريني لكرة السلة بمناسبة النجاح المبهر لمسابقة كأس خليفة بن سلمان لكرة السلة في نسختها الثالثة.

كما أشاد الشيخ عبدالله بن خالد آل خليفة بحضور سمو الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة رئيس مجلس أمناء وقف عيسى بن سلمان التعليمي الخيري نائب رئيس الهيئة العليا لنادي راشد للفروسية وسباق الخيل لمباريات لعبة الكرة السلة، مؤكداً أن وجود سموه يعد مكسباً للعبة وحافزاً لكل الأندية لتقديم المزيد من العمل نحو الارتقاء بمنظومة اللعبة.

وهنأ الشيخ عبدالله بن خالد آل خليفة رئيس مجلس إدارة نادي الرفاع، السيد محمد بن حمد العجمي رئيس جهاز كرة السلة بالنادي بمناسبة فوز الرفاع بكأس خليفة بن سلمان لكرة السلة، مشيداً سموه بالعمل الذي يقدمه العجمي خلال الموسم الثاني بعد إعادة نشاط اللعبة والذي جعل من الرفاع رقماً صعباً في منافسات كرة السلة.

كما أثنى رئيس نادي الرفاع بمستوى الفريق خلال النهائي الغالي، معرباً عن شكره وتقديره لأعضاء الفريق من جهازين فني وإداري ولاعبين على هذا المستوى المميز الذي يليق باسم وكيان نادي الرفاع.

وثمن الشيخ عبدالله بن خالد آل خليفة حضور جماهير نادي الرفاع ومساندتها للفريق الأول لكرة السلة والتي ساهمت بشكل بارز في هذا الفوز الكبير.