موسكو – رهف جاموس

أكد نائب وزير الخارجية الروسي، الكسندر غروشكو، أن "التعاون بين روسيا وحلف شمال الأطلسي "الناتو" قد توقف بشكل كامل في شقيه المدني والعسكري"، متهما الحلف "برفض أجندة العمل الإيجابية مع موسكو".

وقال غروشكو في تصريح صحفي تناقلته وسائل إعلام روسية، "التعاون في المجالين المدني والعسكري توقف بشكل كامل، "الناتو"، رفض بنفسه أجندة العمل الإيجابية بحق روسيا، ولا توجد أي إشارات بأن الناتو يعرف كيفية الخروج من هذا الطريق المسدود".

واعرب الدبلوماسي الروسي عن أن "بلاده تأمل ألا يحدث صراع عسكري مع "الناتو""، قائلاً، "فيما يتعلق بالصراع المسلح مع الناتو، فكل العقلاء يأملون ألا يحدث. هذا سيكون كارثة على البشرية الجمعاء. وأنا متأكد أنهم في واشنطن وبروكسل يفهمون هذا".

ويأتي هذا القرار بعد توتر ملحوظ بين العاصمة الروسية و"الناتو"، مسبباً الرئيس الأزمة بين روسيا ودولتها الجارة أوكرانيا، التي تسعى إلى العودة للحضن الأوروبي، طاوية صفحة العلاقة الطويلة مع روسيا.

يذكر ان حلف شمال الأطلسي "الناتو"، والذي تأسس عام 1949، كرد على توحد قوات الاتحاد السوفيتي في منطقة شرق اوروبا، شهد صراعا محتدماً مع السوفييت خاصة إبان فترة الحرب الباردة التي كانت على وشك أن تصبح ساخنة في عدة مناسبات أخطرها أزمة الصواريخ الكوبية.