أكد وزير المالية والاقتصاد الوطني الشيخ سلمان بن خليفة آل خليفة، على مواصلة العمل لتعزيز دور قطاع الصناعة والتجارة واستدامته من خلال استقطاب المزيد من الاستثمارات.

وأشار إلى أن القطاع الصناعي والتجاري أسهم في دعم الحركة الاقتصادية بمملكة البحرين، وتعزيز تنافسيتها كمركز مهم لممارسة مختلف الأنشطة الاقتصادية والتجارية وزيادة الإنتاجية لما للقطاع من أهمية في تعزيز النمو.

جاء ذلك لدى لقائه الأحد، وزير الصناعة والتجارة والسياحة زايد الزياني، وأعضاء مجلس إدارة جمعية رجال الأعمال البحرينية برئاسة خالد المؤيد.

ونوه الوزير، بدور جمعية رجال الأعمال البحرينية في دعم حركة الاستثمار وتهيئة أفضل الظروف الملائمة لتعزيز التنمية الاقتصادية في مملكة البحرين، كما تم استعراض المشاريع والبرامج المستقبلية للجمعية.

وأعرب عن تقديره للجهود المثمرة التي تقوم بها الفعاليات الاقتصادية والتجارية البحرينية في تعزيز المسيرة التنموية الشاملة في المملكة، متمنياً للجمعية كل التوفيق والسداد.