تتألق لجنة الأعمال الخيرية بجمعية الإصلاح في تنفيذ مشروعات رمضانية بأفكار جديدة وجذابة، حيث أطلقت اللجنة مؤخرًا حملتها الرمضانية السنوية لعام 1440هـ، والتي ستحوي العديد من المشروعات الخيرية والإنسانية التي ستصب في مصلحة الأسر البحرينية المتعففة بصورة خاصة.

كما ستقدم باقة منوّعة من المشروعات الإنسانية خارج البحرين بما يتناسب واحتياجات الأسر الفقيرة في بعض الدول خلال شهر رمضان المبارك.

وقال المدير التنفيذي للشؤون الخيرية بلجنة الأعمال الخيرية بالجمعية طارق طه: "تحرص اللجنة كل عام على تنفيذ سلسلة من المشروعات الخيرية المتجددة خلال شهر رمضان المبارك بما يساهم في تعزيز مضامين التكافل الاجتماعي ومساهمة الجميع في عمل خير، حيث ستساهم هذه المشروعات في تغطية أغلب احتياجات الأسر البحرينية المتعففة".

وأضاف "تهدف اللجنة من خلالها إلى رسم الابتسامة على وجوه الأسر خلال الشهر الكريم والتخفيف من أعباء تكلفة الاحتياجات التي يتطلب توفيرها خلال شهر رمضان. كما تقوم اللجنة ووفق دراساتها ومتابعاتها الميدانية برصد الاحتياجات الإنسانية داخل وخارج مملكة البحرين، وتشجيع المواطنين والمقيمين على التبرع من خلال تسهيل إجراءات التبرع".

وبيّن طه، أن أهم المشروعات الموسمية الرمضانية الرئيسة التي ستطرح هذا العام: إفطار صائم، وزكاة الفطر، وعيدية وكسوة اليتيم، وزكاة المال، ومشروعات المساجد وحفر الآبار، وطباعة المصاحف، وكفارة الصيام. كما أكد اهتمام اللجنة بمشروع (بيوت فرحانة) من خلال ترميم المنازل وكفالة الأسر وكفالة الأيتام.

وأوضح أن أهم ما يميز مشروعات رمضان لهذا العام إتاحة الفرصة للمتبرع لاختيار مشروعه الخيري الخاص تحت مسمى "مشروعي في رمضان"، إضافة إلى مشروع صدقة في كل ليلة من ليالي العشر الأخير من رمضان، ومشروع كنوز الجنة من خلال طرح مشروعات تنموية.

كما سيتم الإعلان عن مشروعات خيرية متنوعة ستطرح أسبوعيًا خلال رمضان، والتعاون مع عدد من المطاعم والهايبر ماركت للتبرع بسعر الوجبات للأسر المحتاجة.

ونوه بأن اللجنة، طورت أسلوب التبرع الإلكتروني من خلال الشراكة مع تطبيق BenefitPay للدفع الإلكتروني، إضافة إلى حصالة تطبيق خاص بلجنة الأعمال الخيرية للتبرع بمبالغ محددة.

ودعا أهل الخير من المواطنين والمقيمين للتفاعل مع هذه المشروعات ونشر الخير والمساهمة فيها طيلة أيام الشهر الفضيل، من خلال زيارة أحد مقرات لجنة الأعمال الخيرية المنتشرة في أرجاء البحرين، أو من خلال التبرع الإلكتروني من خلال موقع اللجنة www.khairia.org.