احتدم الصراع على صدارة دورة مركز شباب الهملة لفئة المتقاعدين نهاية الجولة الرابعة حيث واصل فريق نعمانكو بقيادة عبدالواحد محمد تربعه على عرش الصدارة بعد فوزه على فريق البلاد بقيادة محمد محسن جواد بنتيجة هدف مقابل لا شيء في مباراة تمكن فيها فريق نعمانكو من السيطرة على مجرياتها، حيث ابدع لاعبوه في الحفاظ على الكرة ووسط الملعب.

فيما كان خط الدفاع محكماً سيطرته تمام دون خطوة تذكر للبلاد، وتمكن هداف الفريق المخضرم أحمد محفوظ الهدار من تسجيل هدف المباراة الوحيد، وهو الذي أثر سلباً على لاعبي البلاد الذي فقدوا السيطرة على مجريات المباراة يما فيها الشد العصبي الواضح على بعض لاعبيه، لتنتهي المباراة بهذه النتيجة وتربع نعمانكو وصيف النسخة الماضية على عرش صدارة فرق المتقاعدين برصيد 7 نقاط وأصبح الأقرب للتأهل للنهائي.

فيما واصل فريق هابي بقيادة سيدعيسى سيدنبيل زحفه نحو الصدار وبقوة وذلك بعد فوزه المستحق والكبير بنتيجة 5أهداف مقابل هدف للأبراج الجريح بقيادة ابراهيم حبيب الذي ودع البطولة وأصبح خارج حسابات الفرق المتأهلة للدور نصف النهائي والنهائي، حيث سجل لفريق هابي قائد وسطه نضال أحمد، فيما سجل حسين علي الهدف الثالث.

وأضاف المدافع سيدنجيب سيدعطية هدفاً رابعاً عن طريق ضربة جزاء احتسبت لصالح هابي، فيما سجل الهدف الخامس عن طريق المهاجم العائد بقوة علي حسن العقيد، وبذلك أصبح هابي برصيد 4 نقاط يحتل المركز الثاني في الترتيب ملاحقا فريق نعمانكو متصدر فرق فئة المتقاعدين.

وسيلتقي مساء الجمعة في ختام الدور التمهيدي لفئة المتقاعدين فريق البلاد وهابي لتحديد هوية الوصيف، فيما يدخل نعمانكو متصدر الفرق وأول المترشحين للدور الثاني مباراته الأخيرة مع فريق الأيام بقيادة عيسى عبدالعال الساعي بقوة نحو التأهل للدور نصف النهائي.