أكد محافظ الشمالية علي العصفور، أن الحضارة الدلمونية، رسخت مبادئ التعايش والسلام لدى البحريني.

واستقبل العصفور، الباحث د.عبدالعزيز الصويلح الذي قدم له نسخة من كتابه "حضارة دلمون" حيث أبدى المحافظ، إعجابه بالسرد التاريخي للحضارات التي شهدتها البحرين عبر العصور المختلفة خاصة في فترات دلمون وتايلوس لاتصالهم بالحضارات المختلفة الممتدة ما بين بلاد السند ووادي الرافدين.

وأكد المحافظ أن محتوى الكتاب، من الأهمية لكونه مرجعاً مهماً لتاريخ المنطقة يمكن من خلاله التعرف على أهم جوانب الحضارات المتعاقبة ومدونة مهمة لجميع الباحثين والمطلعين على التاريخ.

ويؤرخ الكتاب لسر اهتمام الباحث بالحضارة الدلمونية كأقوى حضارة شهدتها منطقة الخليج العربي والجزيرة العربية، التي دلت عليها الاكتشافات الأثرية حيث أفرد المؤلف فصولاً يسيرة الفهم وممتعة التتبع واتصالها بالحضارات القديمة التي أثرت في تكوين الإنسان البحريني قديماً وحاضراً، خاصة وأن حضارة دلمون اعتمدت على مبدأ اللاعنف والتعايش والاتصال الإنساني مع مختف الحضارات.

وشكر المحافظ، الباحث لتبنيه مثل ذلك من بحوث التي تبقي الإنسان البحريني على اطلاع واتصال بين ماضيه وحاضره، متمنياً له كل التوفيق والنجاح.