تلقى صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء برقية تهنئة من الدكتور وليد بن خليفة المانع وكيل وزارة الصحة، وذلك بمناسبة اختيار سموه قائداً عالمياً من منظمة الصحة العالمية، وهذا نصها:

صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة حفظه الله

رئيس الوزراء الموقر

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

يطيب لنا أن نبعث أطيب وأسمى آيات التهاني والتبريكات لمقامكم الكريم لاختيار سموكم حفظكم الله ورعاكم للتكريم من قبل منظمة الصحة العالمية كقائد عالمي، وهي السابقة الأولى من نوعها في تاريخ منظمة الصحة العالمية، خلال الحدث الرفيع المستوى والذي سيعقد بمقر المنظمة في قصر الأمم المتحدة بجنيف بحضور رؤساء دول وحكومات ووزراء الصحة من الدول الأعضاء في المنظمة.

سيدي صاحب السمو،،

إن تكريم سموكم من قبل منظمة الصحة العالمية هو اعتراف دولي مهم وشهادة عالمية بما حققته مملكة البحرين بفضل نهج سموكم من إنجازات في المجال الصحي، وحرص سموكم على ضمان تطبيق أفضل المعايير الصحية وتقديم مستويات عالية ومستدامة من الرعاية الصحية للمواطنين والمقيمين.

واسمحوا لي يا صاحب السمو في هذا المقام أن أعبر عن فخرنا بهذا الإنجاز الدولي الجديد الذي يعكس التأثير والصدى العالمي الواسع لإسهامات سموكم، والذي يعد حدثاً فريداً في تاريخ المنظمة، وفخراً للقطاع الصحي بمملكة البحرين بسموكم الكريم كقائد عالمي له إسهامات عظيمة في مجال الصحة، وما تمتلكه سموكم من رؤى وأفكار وسياسات ومبادرات حققت نجاحات وإنجازات لتكون نماذج لدول العالم أجمع.

سيدي صاحب السمو،،

إن هذا التقدير الدولي الرفيع يعكس اعترافاً من قبل منظمة الصحة العالمية بدور سموكم الرفيع في تفعيل جهود المنظمة الرامية لتحقيق أهدافها وإنجاز الرسالة التي تسعى إليها والوظائف التي تؤديها.

وختاماً؛ نكرر تهانينا وتقديرنا لدور سموكم الرائد وما أخذتم على عانقكم من تطوير مملكة البحرين وحمل رسالة تطوير الحكومة باهتمام ومتابعة وخصوصاً في المجال الصحي، وتطوير المنظومة الصحية ووضع استراتيجية لإصلاح وتطوير النظام الصحي بالتوافق مع أهداف منظمة الصحة العالمية. حفظكم الله ورعاكم وأبقاكم عزاً وفخراً لمملكة البحرين في ظل العهد الزاهر لصاحب الجلالة ملك مملكة البحرين.

الدكتور وليد بن خليفة المانع

وكيل وزارة الصحة