رفع سمو الشيخ عيسى بن علي آل خليفة رئيس الاتحاد البحريني لكرة السلة عظيم الشكر والتقدير إلى صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى، وإلى صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء، وإلى صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وإلى سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشئون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، وإلى سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، وذلك على ما تحظى به الرياضة البحرينية من رعاية واهتمام وهو ما أوصلها لتبوء مراكز متطورة ومتقدم في جميع النواحي الرياضية.

وأكد خلال الغبقة الرمضانية المميزة أقامها اتحاد كرة السلة بفندق الريجنسي بحضور وزير شؤون الشباب والرياضة أيمن المؤيد، والأمين العام للجنة الأولمبية البحرينية محمد النصف وعدد من كبار الشخصيات ولفيف من أسرة كرة السلة البحرينية، أن النجاح الذي حققه الاتحاد البحريني لكرة السلة في الموسم الماضي جاء بسبب تظافر الجهود من الجميع سواء مجلس إدارة الاتحاد والأندية الوطنية والوزارات الحكومية إضافة إلى وسائل الإعلام المختلفة.

وأشاد عيسى بن علي بالدور الكبير الذي لعبته اللجنة الأولمبية البحرينية ووزارة شؤون الشباب والرياضة ووزارة شؤون الإعلام في نجاح موسم كرة السلة الماضي، معربا عن خالص تقديره وامتنانه لجميع الأندية الوطنية وأعضاء الأجهزة الفنية والإدارية واللاعبين والحكام على جهودهم الكبيرة طوال منافسات الموسم.

ونوه بالدعم المقدم من قبل شركات القطاع الخاص التي كانت شريكاً أساسياً للاتحاد وكان لدعمها دور مهم في مسيرة التطور والنماء للاتحاد.

كما أشاد سمو الشيخ عيسى بن علي آل خليفة بالدور المؤثر للجماهير البحرينية من خلال الحضور الكبير بكثافة لتشجيع فرقها الرياضية، مؤكداً أن الجماهير كانت على قدر الثقة والمسؤولية والوعي والالتزام بالروح الرياضية والبعد عن التعصب، حيث قدمت الجماهير أنموذجاً راقياً في مختلف الملاعب خلال مباريات الموسم سواء محلياً أو حتى على صعيد مباريات المنتخب الوطني.

وجرياً على العادة السنوية، قام سمو الشيخ عيسى بن علي آل خليفة رئيس الاتحاد البحريني لكرة السلة بتكريم عدد من الجهات والشخصيات التي كان لها دور بارز في دعم مسيرة الاتحاد، فضلاً عن الشخصيات التي خدمت وبذلت جهوداً كبيرة في خدمة اللعبة.

وكانت البداية بتكريم الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل خليفة كشخصية رياضية مميزة لهذا العام.

وكرّم سموه نادي المنامة بكأس التفوق بعد أن احتفظ بهذه الجائزة لتحقيقه جميع بطولات الفئات لكرة السلة في الموسم، حيث استلم الجائزة سهيل كازروني نائب رئيس النادي.

وكرم بعض اللاعبين القدامى والحكام السابقين وهم: جمال نبهان اللاعب السابق في نادي المحرق، محمد سالم اللاعب السابق في نادي القادسية، إبراهيم علمدار اللاعب السابق في نادي المنامة، شيخ المدربين نجاح ميلاد اللاعب السابق في النادي الأهلي، وكرم سموه الحكم السابق فؤاد المرزوق الذي يُعتبر من الحكام الأوائل في كرة السلة بالبحرين

وتضمن الحفل عرض فيلم تضمن جميع الأنشطة والفعاليات التي أقامها الاتحاد في الموسم الرياضي ٢٠١٨-٢٠١٩، إضافة إلى المسابقات والمشاركات والإنجازات الخارجية على صعيد المنتخبات الوطنية وكذلك البطولات التي حققتها الأندية المحلية.

ويأتي تنظيم اتحاد السلة للغبقة الرمضانية بهدف التجمع الأسري وتدعيم أواصر الترابط والتآخي بين أبناء الأسرة الواحدة، لاسيما وأنه جاء في جو عائلي مفعم بنفحات الشهر الفضيل وروحانياته الدافئة، بعيدًا عن إرهاقات والتزامات العمل، وأشاد الجميع بالتنظيم الباهر للأمسية الرمضانية، وقدّموا الشكر الجزيل لرئيس الاتحاد سمو الشيخ عيسى بن علي، على هذه اللفتة الكريمة، وأعربوا عن سعادتهم الغامرة بالتجمع الكبير الذي يأتي في إطار الاحتفاء بشهر الخير والعطاء والهادفة إلى تعزيز التواصل والترابط بين أبناء كرة السلة.