قالت وزارة المالية السعودية إنها قامت بإيداع مبلغ 973.5 مليون ريال، ما يعادل 250 مليون دولار أميركي، لحساب البنك المركزي السوداني.

يأتي ذلك في إطار حزمة المساعدات التي أعلن عنها 21 أبريل الماضي، من جانب كل من المملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات العربية المتحدة للأشقاء في السودان، بمبلغ 3 مليارات دولار أميركي، منها 500 مليون دولار، مقدمة من البلدين كوديعة في البنك المركزي السوداني لتقوية مركزه المالي، وتخفيف الضغوط على الجنيه السوداني.

وتستهدف حزمة المساعدات تحقيق مزيد من الاستقرار في سعر الصرف، وصرف المبلغ المتبقي لتلبية الاحتياجات الملحة للشعب السوداني، تشمل الغذاء والدواء والمشتقات النفطية.

وأكد وزير المالية السعودي محمد بن عبد الله الجدعان أن هذه الوديعة تأتي امتداداً لدعم المملكة للشعب السوداني، مضيفاً أن هذا الدعم سيعزز الوضعين المالي والاقتصادي في الجمهورية السودانية الشقيقة، لاسيما سعر صرف الجنيه السوداني، ما ينعكس إيجاباً على الأحوال المعيشية للمواطنين السودانيين.