تميل أسعار النفط إلى الارتفاع، الجمعة، في آسيا، غداة أسوأ جلسة خلال العام الجاري، لكن سعر برميل النفط في نيويورك لا يزال دون الستين دولارا، بسبب المخاوف من تصعيد في الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة.

وحوالى الساعة 03:45 بتوقيت غرينتش، انخفض سعر برميل النفط الخفيف (لايت سويت كرود)، المرجع الأمريكي للخام تسليم يوليو، 64 سنتا ليبلغ سعره 58.55 دولارا في المبادلات الإلكترونية في آسيا.

أما برميل برنت نفط بحر الشمال، المرجع الأوروبي تسليم يوليو، فقد تراجع 79 سنتا إلى 68.55 دولارا.

وكان برميل النفط الخفيف شهد في نيويورك، الخميس، أسوأ جلسة له خلال العام الجاري تراجع سعره خلالها 5 بالمئة في أجواء القلق من انعكاسات التوتر التجاري القائم بين الصين والولايات المتحدة.

وخلال هذه الجلسة خسر سعر برميل النفط الخفيف 3.51 دولار، وبلغ أدنى مستوى له منذ مطلع ديسمبر الماضي.