الرياض - طارق العريدي

وافق الاجتماع الوزاري في دورته الثامنة عشرة لوزراء البيئة بدول البحر الأحمر وخليج عدن على البدء في إجراءات تفعيل إعلان البحر الأحمر وخليج عدن من المناطق الخاصة لدى المنطقة البحرية الدولية، وفقاً لما ذكره، الأمين العام للهيئة الإقليمية للحفاظ على البحر الأحمر وخليج عدن د. زياد أبو غرارة.

وأضاف أبو غرارة أن "البحر الأحمر يعد مستودعاً عالمياً للتنوع البيولوجي في العالم وفوائد إعلانه منطقة خاصة سوف يسهم بإذن الله في حظر رمي المخلفات الصلبة من ظهر السفن مثل: النفايات والبضائع التالفة أو الحيوانات النافقة أو المخلفات السائلة الملوثة بالزيت".

وأوضح أن "هذه الخطوة تعزز من عمليات الحد من التلوث الناجم من السفن سواء المخلفات الصلبة أو المخلفات الزيتية والمحافضة على بيئة البحر الأحمر البحرية وعلى استثمارات الدول في المناطق الساحلية مثل: محطات التحلية والمشاريع السياحية والحد من تأثيرات النفايات خاصةً الصلبة منها على سلامة البحار".