ميونيخ - مجدي حسونة

بعد مسيرة حافلة بالإنجازات ودع الجناح الهولندي آريين روبين ملعب أليانز أرينا معقل الفريق البافاري بايرن ميونيخ قضى خلالها 11 عاماً مليئة بالأحداث والبطولات ومنها حصوله مع الفريق على لقب البوندسليغا سبع مرات ولقب كأس ألمانيا خمس مرات وكأس السوبر الألماني ثلاث مرات ودوري أبطال أوروبا والسوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية مرة واحدة ومنذ 2007 و 2009 وبعد هذه السنوات العظيمة لم يقرر بعد النجم الهولندي أين ستكون وجهته المقبلة والمعروف وفق ما صرح به بأنه يفكر في أربع عروض مقدمة له من عدة أندية مختلفة وهي تلعب في :

الدوري الياباني

أولى هذه العروض المقدمة إلى النجم الهولندي آريين روبين الانضمام إلى صفوف فريق فيسيل كوبي الياباني الذي يضم في صفوفه عدة لاعبين مخضرمين من القارة الأوروبية يتقدمهم النجم الإسباني أندرياس إنيستا وديفيد فيا والنجم الألماني لوكاس بودولسكي والذي يقترب من الرحيل إلى الدوري المكسيكي ويسعى النادي الياباني إلى كسب ود روبين حتى يكتسب شهرة من وراء التعاقد معه بالإضافة إلى تعويض الرحيل المحتمل للنجم الألماني بودولسكي فالعرض المقدم من النادي الياباني يعتبر الأعلى قيمة من بين بقية العروض الأخرى بالإضافة إلى الامتيازات الخاصة والتي عرضتها عليه إدارة النادي حتى تضمن التعاقد معه.

الدوري الأمريكي

ومن العروض المعروضة على روبين الذهاب إلى الدوري الأمريكي فهناك أكثر من ثلاث عروض من أندية كبيرة ترغب بالتعاقد معه منها على سبيل المثال فريق لوس أنجلوس جالاكسي الذي يضم في صفوفه النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش وفريق دي سي يونايتد والذي يلعب في صفوفه النجم الإنجليزي واين روني والعرض الأخير مقدم من نادي هيوستن دينامو والذي أبدى رغبة كبيرة بالتعاقد مع نجم بحجم آريين روبين.

الدوريات الأوروبية

الخيار الثالث والذي يفكر فيه روبين قبول إحدى العرضين من الأندية الأوروبية وهي بنفيكا البرتغالي ونادي غلطة سراي التركي فالعرض المقدم من نادي بنفيكا يضمن له المشاركة في بطولة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل وكذلك في حال الانضمام إلى صفوف فريق غلطة سراي التركي والذي أحرز لقب بطولة الدوري التركي الشهر الماضي وضمت المشاركة في دوري المجموعات بالإضافة إلى رغبة إدارة النادي التركي إلى الجمع مجدداُ بين النجمين فرانك ريبيري وآريين روبين في فريق واحد لما له من تداعيات رياضية واقتصادية.

الدوري الهولندي

آخر العروض المقدمة والتي يدرسها بجد وهي المقدمة من الدوري الهولندي وهما فريقين الأول بطل الدوري والكأس أياكس أمستردام ومطارده آيندهوفن فكلا الفريقين قدما عرضاً على اللاعب للعودة إلى أحضان الملاعب الهولندية للعب من حيث بدأ وانطلق بمسيرته الاحترافية في عالم كرة القدم فالمعروف أن أياكس قدم موسماً استثنائياً هذا الموسم بالحصول على لقب الدوري ولقب الكأس والوصول إلى الدور قبل النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا أما مطارده إيندهوفن فيطمح بالعودة مجدداً إلى عرش البطولات الهولندية والتي غاب عنها هذا الموسم.