اختتم منتخبنا الأولمبي لكرة القدم مشواره في بطولة تولون الدولية الودية بعد أن خسر بالركلات الترجيحية أمام قطر 4-2 إثر التعادل في الوقت الأصلي بهدف للجانبين.

وجمعت المباراة الطرفين، الثلاثاء، على ملعب honneur في فرنسا، ضمن المباريات الترتيبية للمسابقة على المركزين 11 و12.

وأقيمت المباراة وسط أمطار غزيرة شهدتها فرنسا أمس، وطقس بارد على خلاف الأيام الماضية التي شهدت جواً معتدلاً.

ورغم تقدم منتخبنا الأولمبي في نتيجة المباراة بهدف في الدقيقة 28 عبر اللاعب سالم عادل، سجل منتخب قطر التعادل في الدقيقة 67، فيما لم تشهد الدقائق التالية أي جديد يذكر؛ ليكون الحسم عبر ركلات الترجيح.

وظهر منتخبنا الأولمبي بأداء جيد في المباراة، وكان الطرف الأفضل والأكثر فرصاً، في حين لم تبتسم له ركلات الترجيح.

وشكلت المشاركة في البطولة محطة إعداد جيدة للمنتخب الأولمبي، خاصة مع تحضيراته للاستحقاق المرتقب مطلع العام المقبل المتمثل في كأس آسيا تحت 23 عاماً، في تايلند بمشاركة 16 منتخباً.

وبالعودة إلى مجريات المباراة، بدأ المدرب التونسي للمنتخب الأولمبي سمير شمام المباراة بتشكيلة ضمت الحارس عمار محمد، واللاعبين: سالم عادل، أحمد بوغمار، سيد محمد أمين، أحمد حبيب، جاسم خليف، عباس العصفور، أحمد صالح، عدنان فواز، عبدالرحمن الأحمدي، محمد مرهون.

وحاول لاعب منتخبنا الأولمبي أحمد صالح التسجيل مبكراً، وسدد كرة أرضية أمسكها الحارس القطري (10).

وسجل منتخبنا الأولمبي هدف التقدم بعدما لعب محمد مرهون كرة ثابتة تابعها المدافع الأيسر المتقدم أحمد حبيب برأسه؛ لترتد إلى سالم عادل الذي تابع الكرة بنجاح في المرمى (28).

ولعب محمد مرهون كرة عرضية تابعها جاسم خليف مباشرة، لكن الكرة جاورت القائم الأيسر لمرمى منتخب قطر (40).

وسدد محمد مرهون كرة خطيرة أبعدها حارس قطر إلى خارج الملعب (44)؛ لينتهي الشوط الأول بتقدم منتخبنا بهدف دون مقابل.

وفي الشوط الثاني، أجرى مدرب منتخبنا 4 تبديلات، إذ دخل أحمد الشروقي مكان عدنان فواز في الدقيقة (55)، محمد الحردان مكان عبدالرحمن الأحمدي (64)، سيد هاشم عدنان مكان أحمد صالح (73)، محمد الشامسي مكان عباس العصفور (78)، في حين استقبل منتخبنا هدف التعادل في الدقيقة 67.

واستمر التعادل حتى نهاية الوقت الأصلي؛ ليحتكم الطرفان إلى ركلات الترجيح.

وفي ركلات الترجيح، سجل لمنتخبنا كل من: محمد الحردان وأحمد بوغمار، فيما أضاع محمد مرهون وسيد هاشم عيسى، وتصدى حارس منتخبنا عمار محمد لكرة واحدة فيما استقبلت شباكه 4 أهداف.

أدار المباراة طاقم تحكيم إيرلندي مكون من حكم الساحة hennessy، وعاونه مواطناه dynan وclarke، والحكم الرابع المكسيكي Enrique.