ياسمين العقيدات

قال وزير الخارجية الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة لـ"الوطن" إن مهرجان البحرين للإبداع والابتكار "من المنامة إلى متيرا" الإيطالية مثار فخر للمملكة نتيجة تنظيمه المميز.

وأكد الوزير أن المهرجان يجسد سياسة البحرين في التواصل والانفتاح على دول العالم.

ورعى وزير الخارجية، الثلاثاء، انطلاق المهرجان الذي نظمه الاتحاد العالمي لصاحبات الأعمال والمهن البحرينية، في مقر الاتحاد بوجود عدد من المسؤولين.

وعبر الوزير، في كلمة بافتتاح المهرجان، عن اعتزازه بالمهرجان "المهم الذي يعكس مدى الرعاية الكبيرة التي يوليها حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، ملك البلاد المفدى، حفظه الله ورعاه، للشباب والمرأة والارتقاء الدائم بهما، وعناية الحكومة الموقرة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، ودعم صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، وصاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة، قرينة عاهل البلاد المفدى رئيسة المجلس الأعلى للمرأة، لتوفير كل مقومات وسبل التميز والإبداع للمرأة والشباب في جميع القطاعات وخاصة في مجال الاقتصاد وسوق العمل ليكونا إضافة قوية ودعماً مهماً لجهود تحقيق أهداف التنمية المستدامة في البحرين".

وأشاد وزير الخارجية بجهود رئيسة الاتحاد العالمي لصاحبات الأعمال والمهن البحرينية، سفيرة الإبداع، الشيخة هند بنت سلمان آل خليفة في تنظيم المهرجان "ضمن الجهود الكبيرة والإسهامات الملموسة التي تعبر عن نفسها في إنجاز الكثير من المشاريع النوعية لتحقيق رسالة الاتحاد في تعزيز دور المرأة والشباب، ودعم رواد الأعمال وتوفير البيئة الخصبة للابتكار، وفتح آفاق جديدة أمام الكفاءات الوطنية الواعدة وتعزيز الإنتاجية والتنافسية وتمكين المؤسسات الناشئة من القيام بدورها على أكمل وجه بما يخدم اقتصادنا الوطني"، منوهاً بجهود رئيس مكتب اليونيدو لترويج الاستثمار والتكنولوجيا في البحرين د.هاشم حسين في تنظيم وإنجاح الفعالية.

وعبر الوزير عن سعادته بـ"التنظيم الرائع للمهرجان الذي يؤكد تمكن الاتحاد العالمي لصاحبات الأعمال والمهن البحرينية من إقامة هذه الفعاليات بشكل عام، والجهود الكبيرة التي بذلت في تنظيم هذا المهرجان بشكل خاص، ليخرج بهذه الصورة المبهرة التي تتناسب مع أهميته في تعزيز الثقافة والاستثمار بين أصحاب المشاريع الحرفية والثقافية في البحرين ومدينة متيرا الايطالية، وفتح مجالات للتعاون المثمر مع جمهورية إيطاليا الصديقة بشكل عام، وتجسيد سياسة البحرين في التواصل والانفتاح مع دول العالم بما يعود بالنفع على الجميع ويعزز المصالح المشتركة".

وأكد الوزير أن وزارة الخارجية "ستظل داعمة للاتحاد العالمي لصاحبات الأعمال والمهن البحرينية فيما يبذله من جهود على الصعيدين الداخلي والخارجي، إيماناً منها بالقيمة العالية لهذه الجهود في دفع مسيرة التنمية بالبحرين، وإدراكاً بأهمية التعاون الوثيق بين كافة مؤسسات الدولة ومؤسسات المجتمع المدني"، متمنياً للمهرجان ولجميع أنشطة وبرامج الاتحاد كل التوفيق.

فيما أعربت الشيخة هند بنت سلمان آل خليفة عن خالص شكرها للضيوف المشاركين في مهرجان البحرين للإبداع والابتكار "من المنامة إلى متيرا"، مستذكرة زيارتها إلى جمهورية إيطاليا في 2015 تلبية لدعوة من "اليونيدو" لزياره مدينة متيرا التي اختيرت عاصمة الثقافة الأوروبية للعام 2019، حيث منحتها الأمم المتحدة لقب سفيرة الإبداع خلال تلك الزيارة.

وأشارت الشيخة هند إلى عودة البحرين إلى مدينة متيرا في سبتمبر المقبل، بمشاركة نخبة من الفنانين في الرسم والنحت وصياغة الذهب والحرف اليدوية، معربة عن شكرها لصندوق العمل (تمكين) على دوره ومساندته للاتحاد العالمي لصاحبات الأعمال والمهن البحرينية، ومكتب اليونيدو على تعاونه ودعمه.

في حين قال محافظ العاصمة الشيخ هشام بن عبدالرحمن آل خليفة لـ"الوطن" "نشكر الشيخة هند على هذا المعرض فهو مشروع مهم. كما أن ريادة الأعمال للنساء مهمة جداً ومن الضروري دعمها فهي تعطي فرصة لرواد الأعمال في البحرين للظهور في مدن أخرى إضافة إلى الاستفادة من متيرا في تشجيع السياحة وتطوير رواد الأعمال".