أبوظبي - (وكالات): فرضت وزارة الخزانة الأمريكية، الأربعاء، عقوبات جديدة تستهدف النظام الإيراني، فرضتها على شركة تتخذ من العراق مقراً لها، على علاقة وثيقة بطهران، إلى جانب شخصين آخرين.

وأفاد إخطار نُشر على موقع وزارة الخزانة الأمريكية الإلكتروني، بأن الولايات المتحدة فرضت عقوبات جديدة تتعلق بإيران على شركة مقرها العراق، وفردين آخرين.

يأتي ذلك بعد يوم من فرض الولايات المتحدة عقوبات على شخصيات وكيانات سورية على علاقة بإيران، من بينها شركتان مقرهما في لبنان.

والشركتان هما "سينرجي إس إيه إل" و"بي إس كومباني"، قالت واشنطن إنهما يقومان باستيراد الخام الإيراني إلى سوريا.

يشار إلى أن أمريكا شددت عقوباتها على بيع النفط الإيراني، كما استهدفت بعقوبات فرضتها مؤخراً، قطاع البتروكيماويات هناك.

وتقضي العقوبات الأمريكية بتجميد أي أصول محتملة للأفراد والكيانات المعنية في الولايات المتحدة، وحرمانهم الاستفادة من النظام المالي الدولي.