أعلنت السلطات الأمريكية ضبطها نحو 16 طناً من الكوكايين تقدر قيمتها بأكثر من مليار دولار في مداهمة لسفينة راسية في أحد موانئ فيلادلفيا.

وقال المحامي العام للمقاطعة الشرقية في فيلادلفيا وليام ماكسواين: "هذه واحدة من أكبر عمليات ضبط المخدرات في تاريخ الولايات المتحدة".

وقال مكتب ماكسواين على تويتر: "تم اعتقال أفراد طاقم السفينة ووجهت إليهم تهم فدرالية، بعد المداهمة في ميناء باكر مارين في فيلادلفيا".

وعُثر على المخدرات في سبع حاويات على متن سفينة الشحن "غايان أم سي أس" التي كانت تستعد للإبحار إلى أوروبا بعد محطات سابقة في تشيلي وبنما وجزر البهاماس، وفقاً لوسائل إعلام محلية.

وأظهرت لقطات تلفزيونية سيارات للجمارك الأمريكية وحماية الحدود على رصيف الميناء، وأربعة عملاء يصعدون إلى سفينة الشحن الضخمة.

وتأتي هذه المداهمة بعد أن ضبطت السلطات الأمريكية ما يقرب من 1,5 طن من الكوكايين في شهر مارس، في أكبر عملية منذ 25 عاماً في ميناء نيويورك.

وفي تقرير يعود لعام 2018 قالت إدارة مكافحة المخدرات إن استخدام المواد المخدرة غير الشرعية في الولايات المتحدة استمر بالارتفاع في عامي 2016 و2017، وأن 93% من المخدرات التي يتم توزيعها في البلاد تأتي من كولومبيا و4% من البيرو.

والولايات المتحدة تعد أكبر مستهلك للمخدرات في العالم، وبلغ معدل الوفيات الناجمة عن تعاطي جرعات زائدة 197 حالة في اليوم عام 2017، وفقاً لمراكز أمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها.