موزة فريد

أعلن رئيس مجلس إدارة شركة ألمنيوم البحرين "ألبا" الشيخ دعيج بن سلمان بن دعيج آل خليفة، أن مشروع خط الصهر السادس في الشركة شارف على الانتهاء، حيث سيتم تسليمه بالكامل في 31 يوليو مع جاهزيته في الوقت المحدد، حيث تم توفير ما لا يقل عن 250 مليون دولار من ميزانية المشروع.

قال في تصريح للصحافيين - على هامش الجلسة الافتتاحية لمشروع "بوابة السلامة" الذي استضافته الشركة الأحد - أن مجلس إدارة الشركة على متابعة تامة بتطوير المشروع الذي يعتبر من أكبر المصاهر في العالم"، مبيناً أن التركيز الأكبر ينصب على هذا المشروع.

وبخصوص محطة الكهرباء في الشركة، أوضح الشيخ دعيج بن سلمان، أن كلفة المحطة تبلغ حوالي مليار دولار بجانب كلفة خط الصهر السادس الذي تبلغ نحو حوالي ملياري دولار، مؤكداً أن الشركة بصدد التفكير بدخول في مشاريع لها علاقة بصناعة الألمنيوم على أن يتم الإعلان عنها في المستقبل القريب.

وأكد الشيخ دعيج بن سلمان أن العمل جارٍ على زيادة إنتاج الشركة، حيث سيتكمن الخط السادس من إنتاج حوالي 350 ألف طن خلال العام الحالي، ليصل إنتاجه الكامل إلى 540 ألف طن خلال العام المقبل، حيث يتم تسليمه على مراحل.

ولفت الشيخ دعيج، إلى أن إنتاج الخطوط الـ5 الأولى تجاوز مليون طن خلال العام 2018، حيث من المتوقع أن يتجاوز الإنتاج الكلي للشركة 1.5 مليون طن سنوياً، وبذلك يكون أكبر مصهر للألمنيوم في العالم.

وأضاف الشيخ دعيج بن سلمان، أن الشركة تتطلع نحو تحقيق الأفضل والمزيد من الإنجازات خلال الربع الثاني من العام الحالي وخصوصاً مع ازدياد الإنتاج والكفاءة، مبيناً أن الخط السادس يشتمل على تكنولوجيا جديدة ومتطورة بجانب محطة الكهرباء الجديدة رقم خمسة المزودة بتكنلوجيا متقدمة ما يساهم في خفض تكلفة الإنتاج.

وأكد رئيس مجلس إدارة "ألبا"، أن الشركة تضع السلامة من ضمن أولوياتها حيث تهتم بسلامة بيئة العمل والموظفين، حيث تم إنجاز 7 ملايين ساعة دون إصابات عمل ومضيعة وقت، من ضمن بيئة العمل والمجتمع حيث نتحمل مسؤولية سلامتهم وبدؤا بالحملة تقريباً منذ 6 سنوات.

وأكد الشيخ دعيج بن سلمان، استمرار الشركة بالاهتمام ببيئة العمل وتحقيق متطلبات السلامة، والعمل إلى الوصول للهدف المنشود وتحقيق أهداف الشركة.