أعلن أمين الناصر الرئيس التنفيذي لأرامكو السعودية الثلاثاء، أن الشركة تشعر بالقلق إزاء الأحداث التي جرت في الآونة الأخيرة بالخليج لكن بمقدورها تلبية احتياجات عملائها بفضل خبرتها وتوافر طاقة فائضة.

وقال، "ما يحدث في الخليج مثار قلق بالتأكيد".

وأضاف "في الوقت ذاته مررنا بعدد من الأزمات في السابق، لبينا على الدوام التزاماتنا تجاه العملاء ولدينا المرونة، وطاقة فائضة إضافية متاحة".

وأثارت هجمات على ناقلات في الآونة الأخيرة بالخليج مخاوف بشأن سلامة أحد مسارات الشحن الرئيسة ودفعت أسعار النفط للارتفاع.

وقال الناصر إن أرامكو لا تملك خطة لزيادة الحد الأقصى لطاقتها الإنتاجية البالغة 12 مليون برميل يومياً، بالنظر إلى كبر حجم الطاقة الفائضة.

كما أشار إلى أن الشركة تجري محادثات مع نوفاتك الروسية بشأن مشروع الغاز الطبيعي المسال-2 بالقطب الشمالي، وتبحث عن فرص بقطاع الغاز العالمي في روسيا وغرب أفريقيا وأمريكا وأستراليا، بالإضافة لبحثها لاستثمارات مع ريلاينس الهندية وشركات أخرى في آسيا.