يغادر السبت، الطاقم البحريني الدولي المكون من حسين الموت وسمير مرهون، إلى مدينة فيغو الإسبانية للمشاركة في إدارة مباريات نهائيات كأس العالم للشباب لكرة اليد والتي تنطلق الثلاثاء وتستمر حتى 28 يونيو.

وتأتي مشاركة الموت ومرهون في المحفل العالمي، بعد اختيارهما من قبل الاتحاد الدولي لكرة اليد نظراً لحضورهما البارز على المستوى الآسيوي، وتمثل هذه المشاركة الثامنة لهما في نهائيات كأس العالم إذ سبق لهما التواجد في العديد من المونديالات العالمية ما نال ثقة الاتحاد الدولي في إمكانياتهما التحكيمية.

وخضع الطاقم البحريني طوال الفترة الماضية إلى برنامج إعدادي خاص بدنياً ونظرياً بإِشراف لجنة الحكام الدولي وعن طريق التواصل المباشر، وذلك تمهيداً لإجراء الاختبارات الفنية التي تجرى للأطقم التحكيمية قبيل انطلاق المونديال.

من جانبه أعرب رئيس لجنة الحكام باتحاد اليد عبدالواحد الإسكافي، عن ثقته في اجتياز الموت ومرهون للاختبارات الأولية، معبراً عن أمله بأن يعكسا المكانة التي وصل لها الحكم البحريني في مختلف المشاركات العالمية.