أطلقت هواوي هاتفها الذكي Mate 20 X 5G الذي طال انتظاره في البحرين ليكون أقوى بداية لحقبة الجيل الخامس.

وأصبح بإمكان العملاء زيارة إحدى فروع VIVA البحرين واقتناء الهاتف مقابل 379.9 دينار أو شرائه بعقود لمدة 24 شهراً بقسط شهري يبدأ من 15.5 دينار، وهو متوفر مع بطاقة SIM آجلة الدفع من VIVA البحرين.

وجهزت هواوي هذا الهاتف الرائع برقاقتين متعددتين الأنماط تدعمان الجيل الخامس 5G وهما رقاقة Balong 5000 الأولى من نوعها في العالم من فئة 7 نانومتر، وكيرين 980 ذات الأداء الاستثنائي.

وتضمن الرقاقتان إثراء تجربة مستخدمي هاتف Mate 20 X 5G بأفضل اتصال بشبكة الجيل الخامس مع القدرة على الانتقال إلى شبكات الجيل الرابع، والجيل الثالث، والجيل الثاني وأنظمة الشبكات الأخرى.

ولا يقتصر الأمر على ذلك فحسب بل يعمل هذا الهاتف أيضاً على شبكة Standalone (SA) 5G المستقلة، وشبكة Non-Standalone (NSA) 5G غير المستقلة مما يجعله الأفضل على الإطلاق للاستمتاع بشبكة الجيل الخامس 5G.

وقال رئيس مجموعة هواوي لأعمال المستهلكين في عدة دول بالشرق الأوسط إيان لي: "تقدم تقنية الجيل الخامس حقبة جديدة من الاتصال ونحن نفخر بأننا في طليعة الشركات التي توفر هذه التقنية لنرسي من خلالها معاييرٍ جديدة في العالم حول ما يمكن للهواتف الذكية أن توفره لنا من مزايا هائلة".

وأضاف "يعد هاتفنا HUAWEI Mate 20 X 5G بمثابة تحفة فنية في عالم التقنيات وثمار استثماراتنا الكبيرة في الجيل الخامس، وهذه هي البداية فقط، حيث أننا في هواوي نسعى لإثراء العملاء بتجربة حياة ذكية غير مسبوقة".

ويعمل هاتف هواوي Mate 20 X 5G بنظام تشغيل EMUI 9.1 المحدث وتتضمن مزاياه شاشة بقياس 7.2 بوصة ونظام تصوير Leica Matrix متعدد النقاط.

ويعمل نظام التشغيل المحدث على توفير أفضل معالجة للصور بتقنية الذكاء الاصطناعي تكمله ثلاث كاميرات خلفية من لايكا تعمل على تحسين مظهر الألوان ومستوى تشبعها وصفائها، والتباين، وحدة الصورة حسب المنظر الذي يتم التقاطه.

وتضمن جميع هذه التقنيات أن مستخدمي هذا الهاتف بإمكانهم التقاط صور مذهلة بدون الحاجة إلى ضبط إعدادات التصوير أو تنقيح الصور.

ولا تنتهي مزايا هذا الهاتف الذكي عند هذا الحد فحسب، بل يتضمن بطاريه ذات عمر تشغيلي استثنائي تدعم تقنية الشحن السريع والتبريد مما يضمن الحفاظ على استمرارية الأداء المذهل والاستجابة السريعة والمستمرة للهاتف حتى أثناء تشغيل التطبيقات والوسائط عالية الدقة والألعاب.

ونظراً لأن الابتكار هو محور وأساس جميع أعمالها، بدأت هواوي استثماراتها في تقنية الجيل الخامس في عام 2009 وبحلول عام 2018 استثمرت الشركة 600 مليون دولار على الأقل في الأبحاث والتطوير والابتكارات المتعلقة بهذه التقنية الجديدة.