أبوظبي - (سكاي نيوز عربية): استكمل منفذ جديدة عرعر، على الحدود السعودية العراقية، الثلاثاء، الاستعدادات لاستقبال الحجاج العراقيين القادمين إلى المملكة برًا.

وأقامت السعودية المرافئ الأمنية والطبية اللازمة، عند منفذ جديدة عرعر الحدودي، لتسهيل دخول الحجاج وتقديم الخدمات لهم.

وقال مراسلنا، إن المنفذ سيشهد مرور أكبر دفعة من الحجاج العراقيين، حيث يستقبل هذا العام أكثر من 24 ألف حاج.

وسيعبر من المنفذ أكثر من 750 حافلة إلى المشاعر المقدسة، حسبما أورد مسؤولون في وقت سابق.

وأقامت السلطات في المملكة العربية السعودية التجهيزات الصحية اللازمة، عبر تجهيز مستشفى بسعة 50 سريرا في الموقع.

ويجري تهيئة المنفذ ليكون منفذا بريا متكامل الخدمات خلال الأشهر المقبلة.

ويحتوي المنفذ البري على أجهزة حديثة ومتطورة للتفتيش تساعد على سرعة إنهاء الإجراءات، إضافة إلى صالة الجوازات التي تم تجهيزها بشكل كامل بكافة الأجهزة المتطورة.

كما يشهد المنفذ تواجد جميع الإدارات الحكومية وفرع لوزارة الحج والعمرة وكشافة جامعة وتعليم المنطقة الشمالية.

ومنفذ جديدة عرعر هو المعبر الحدودي الذي يربط السعودية مع العراق، ويقع في محافظة جديدة عرعر على بعد 50 كيلومترا شمال مدينة عرعر، و15 كيلومترا عن مدينة النخيب العراقية.