يصل مهرجان صيف البحرين في نسختهِ الـ11 إلى أسبوعه الرابع والأخير والذي ينطلق السبت ويستمر حتى 27 من الشهر ذاته، بعد 3 أسابيع حافلة بالأنشطة والفعاليات المتنوعة، ليستكمل في هذا الأسبوع باقة من البرامج التي تلبي تطلعات مختلف الفئات العمرية.

وتتنوع الفعاليات ما بين ورش العمل والعروض المباشرة والأنشطة الترفيهية التي تشهدها خيمة نخول بجانب قلعة الشيخ سلمان بن أحمد الفاتح بمدينة الرفاع، وذلك يومياً، ما عدا أيام الأحد، من الخامسة مساءً وحتى التاسعة مساءً.

وسينطلق الجزء الأول من الأسبوع القادم في الفترة من 22 وحتى 24 يوليو، بتوليفة من ورش العمل التعليمية، أولها "إطلاق المنجنيق" التي تأتي بالتعاون مع وزارة شؤون الشباب والرياضة، ويتعرف فيها الأطفال على آلة المنجنيق والقواعد العلمية التي تستند إليها في طريقة عملها، إلى جانب تصميم وبناء آلة لتجربتها.

كما يشهد هذا الجزء من الأسبوع ورشة "البيئي الصغير" بالتعاون مع المجلس الأعلى للبيئة، إذ يتعلم الأطفال المبادئ الأساسية للحفاظ على كوكبنا وبيئتنا. وورشة "رسم الأنمي" وفي هذه الورشة يتدرب الأطفال على المهارات الأساسية للرسم بأسلوب الأنمي الياباني.

أما ورشة "الطباعة بالروسم" فيتعلم فيها الأطفال كيف تصنع أنماط هندسية إسلامية على الورق باستخدام الروسم والأصباغ. بالإضافة لمجموعة أخرى من الورش التعليمية كـ "فن لف الورق" و"تحدي إسقاط البيض" الذي يتناول مفاهيم هندسية أساسية.

أما الجزء الثاني من الأسبوع الأخير في الفترة من 25 إلى 27 يوليو، فيشتمل على مجموعة أخرى من ورش العمل، كورشة "بيئتنا البحرية" التي يتعرف فيها الأطفال على الثروات البحرية لمملكة البحرين. إلى جانب ورشة "صناعة الأساور" بالتعاون مع مركز ميراكي للفنون، وورشة "بطاقات الأوريغامي"، التي يتعلمُ فيها الأطفال كيفية صنع بطاقات معايدة بطريقة الأوريغامي "فن طي الورق". فيما تجيء ورشة "الرسم على الحجارة وتلوينها" كخاتمة الورش التعليمية التي تقدم للأطفال طرق صنع فنية تمتاز بالديمومة.

وتتواصل فعاليات "أنشطة نهاية الأسبوع"، التي تستمر طوال وقت "خيمة نخول"، كفعالية "رسم البورتريه "الكاريكاتير" التي تقام الخميس 25 يوليو، بالإضافة لفعالية "الخط العربي" التي تقام الجمعة 26 يوليو، إلى جانب فعالية "الرسم على الوجوه" التي تقام السبت 27 يوليو.

فيما يتابع "مسرح نخول" تقديم عروضه وفعالياتهِ الحية اليومية والأسبوعية، إذ يستمر الفنان رمضان يوسف تقديم عروضه التعليمية والترفيهية باستخدام الدمى، عبر فعالية "عروض الدمى" التي تقام كل يوم عند الساعة 6:50 مساءً، فيما يشهدُ المسرح، عند الـ 8:00 من مساء الخميس 25 يوليو فعالية "سرد القصص" التي تصحب الأطفال في رحلة شيقة إلى عوالم مختلفة وشخصيات متنوعة.

وفي الثامنة من مساء الجمعة 26 يوليو، يقام الحفل الموسيقي الشعبي الذي تقدمهُ فرقة "دار قلالي"، أما السبت 27 يوليو، فتقدمُ فيه "الفرقة الموسيقية للشرطة" عرضها الأسبوعي عند الساعة 5:55 مساءً، تتلوها في الـ 8:00 من ذات المساء، "فرقة محمد بن فارس" بحفلها الموسيقي.

ووجهت هيئة البحرين للثقافة والآثار الشكر لداعمي مهرجان صيف البحرين وهم: شركة البداد العالمية، سيباركو "Cebarco"، استوديو عمّار بشير للإبداع الفني، شركة ديزاين كرياتيف "Design Creative"، شركة بابكو، شركة إبراهيم كانو، AA Car Rentals وعليا فلاورز.

كما قدمت شكرها، إلى الجهات التي ساهمت في إنجاح المهرجان وهي: وزارة الصّحة، وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني، وزارة شؤون الشباب والرياضة، المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان، المحافظة الجنوبية، المجلس الأعلى للبيئة، مركز عيسى الثقافي، مجلة وطني، مايسترو للصوت والضوء وشركةmii2 للإنتاج.

وثمنت هيئة الثقافة دعم السفارات التي شاركت في إثراء برنامج مهرجان صيف البحرين 2019، وهي سفارات كل من: مصر، اليابان، فلسطين، إندونيسيا، تركيا والولايات المتحدة الأمريكية والإمارات العربية المتحدة، السودان والمملكة العربية السعودية.