أعلن البنك الأهلي المتحد عن تدشين خدمة التحويل إلى الهند، وهي عبارة عن منصة للتحويلات المالية عبر الإنترنت إلى الهند، وللترويج لهذا العرض الفريد، لن يفرض البنك أية رسوم مقابل تحويلها حتى 31 أكتوبر المقبل.

وتوفر خدمة التحويل إلى الهند، بحسب بيان من البنك، للعملاء إمكانية إرسال الأموال إلى أكثر من 75000 فرع من فروع البنوك في الهند بسرعة وسهولة وراحة من خلال تطبيق الخدمات المصرفية عبر الإنترنت أو الخدمات المصرفية عبر الهاتف النقال من البنك الأهلي المتحد، مما يتيح لعملاء البنك الأهلي المتحد إمكانية إدارة تحويلاتهم إلى الهند على مدار الساعة عبر هواتفهم النقالة.

وتم تصميم خدمة التحويل إلى الهند لتيسير إرسال المغتربين الهنود إلى بلادهم بشكل سهل وسريع وبتكلفة مخفضة، بفضل منصة التعامل السهلة التي تعمل بخطوات مبسطة لإضافة وإدارة المستفيدين والحصول على أسعار صرف جذابة.

ويتم تيسير نظام التحويلات إلى الهند من خلال شبكة NEFT في الهند وسيضاف إليها شبكة IMPS قريباً، فيما يخطط البنك الأهلي المتحد لتقديم هذه الخدمة عبر شبكة الصراف الآلي الخاصة بالبنكفي المستقبل القريب.

وقال نائب الرئيس التنفيذي للمجموعة، الخدمات المصرفية للأفراد في البنك الأهلي المتحد، سوفرات سيغال، "نحن في البنك الأهلي المتحد، ندرك جيداً أن لعملائنا متطلبات كبيرة للحصول على منتج فعال لتحويل الأموال، ومع وضع ذلك في الحسبان، يسعدنا أن نقدم خدمة التحويلات المالية إلى الهند التي تم تصميمها بحيث يتم إنجاز التحويلات المالية بشكل سريع وبتكلفة منخفضة".

وبمجرد تسجيل دخول العملاء إلى حساباتهم لدى البنك الأهلي المتحد عبر الإنترنت أو الهاتف النقال، يمكنهم البدء في استخدام خدمة التحويلات المالية إلى الهند.

ولمزيد من المعلومات عن هذه الخدمة، يمكن للعملاء الاتصال بمركز اتصالات البنك الأهلي المتحد على الرقم 17221999.