شاركت جهاد جعفر عضوة ببرنامج المواطنة البيئية التابع لجمعية البحرين النسائية -للتنمية الإنسانية، في ورشة العمل الإقليمية لشمال أفريقيا وغرب آسيا للحد من الكوارث البيئية بجمهورية مصر العربية، والتي نسقت لها الشبكة العربية للبيئة والتنمية (رائد).

وتم التركيز على رفع الوعي بقضية رئيسة هي "وحدة الترابط" باعتبارها نهج ينطوي على عمليات وإجراءات لدمج الأطر الدولية للحد من مخاطر الكوارث والتكيّف مع تغير المناخ والتنمية المستدامة لزيادة الكفاءة والفعالية، مع تسليط الضوء على دور منظمات المجتمع المدني في بناء عملية الترابط.

وشملت الورشة محاور عديدة، أهمها تعبئة الموارد المحلية والتطلع إلى استراتيجية جديدة للحد من مخاطر الكوارث تحت مسمى "معاً أقوى"، للتشجيع على التعاون والتشاور بين أعضاء مؤسسات المجتمع المدني، كما جرى مناقشة الإنجازات والخطة القادمة للشبكة (رائد) للفترة (2019-2020).

جدير بالذكر أنه تم ضم ممثلي منظمات المجتمع المدني المشاركين في الورشة إلى مجموعة الاستشاريين الإقليمين Regional Advisory Groups (RAG).