أعلنت وزارة الصحة أنها تابعت حالة المواطنين البحرينيين الذين تعرضوا لحادث في المملكة العربية السعودية الثلاثاء أثناء عودتهم من الكويت، وأنها رتبت لنقل أحدهم من مستشفى الجبيل العام إلى السلمانية، مشيرة إلى أن المصادر الطبية أفادت بأن الحالات مستقرة جداً ولا توجد أي إصابات خطيرة.

وقالت اللجنة الطبية المعنية بعلاج الحالات الطارئة خارج البحرين والمتمثلة بأعضاء من وزارة الصحة ووزارة الخارجية، إنها تابعت الموضوع من أجل التأكد من استقرار جميع الحالات المصابة، وتم الترتيب لنقل أحد المصابين الذي أصيب بمنطقة الرأس ووصفت حالته بالمتوسطة، إلى مجمع السلمانية. وسيرسل فريق طبي لنقله براً الأربعاء من مستشفى الجبيل العام إلى قسم الطوارئ بالسلمانية لتقديم العلاج اللازم واستكمال الفحوصات اللازمة.

وأكدت وزارة الصحة، في بيان الثلاثاء، جاهزيتها لاستقبال أي حالة طارئة قد تقع خارج البحرين، مبينة أنها وضعت صحة المواطنين ضمن أولوياتها، وأن حكومة البحرين تقدم الرعاية الصحية لجميع المواطنين سواء بداخل البحرين أو خارجها.

وأشارت الوزارة إلى وجود خطط للطوارئ العاجلة تطبق فور وقوع الحوادث، لتقديم الدعم والمساندة لجميع المصابين ولضمان وصول كافة الخدمات الصحية من تشخيص وعلاج، والتنسيق مع الجهات ذات العلاقة لتقديم أفضل رعاية صحية، حتى وصولهم الديار سالمين
.