انتقد النائب عبدالرزاق حطاب تصريحات صدرت عن رئيس لجنة التحقيق البرلمانية في بحرنة الوظائف النائب إبراهيم النفيعي، معتبراً أنه "قفز فيها على عمل اللجنة وأعلن بشكل مسبق نتائج وتوصيات واستجواب عدد من الوزراء".

وأكد حطاب، عضو اللجنة، أن اللجنة "ما زالت تواصل أعمالها ولم تعد توصياتها لحد الآن، وأية توصيات تصدر من اللجنة لا يجوز أن ينفرد بها رئيسها أو أحد من أعضائها لأن القواعد المنظمة لعمل اللجان البرلمانية واضحة في هذا الشأن وهي أن تقرير اللجنة يتضمن الإجراءات التي قامت بها ثم استنناجات اللجنة ثم توصياتها وهذا كله لم تنته منه اللجنة حتى الآن".

وقال حطاب، في بيان الأربعاء، "لا يجوز لرئيس اللجنة ولا أي من أعضائها استباق الأحداث والإعلان عن توصيات ليست موجودة أصلاً ولم يتم التصويت عليها في اجتماعات اللجنة الأصلية".

وشدد حطاب على أن ما أعلنه رئيس اللجنة وطريقة عمله "تخالف تماماً الأعراف المستقرة لعمل اللجان خلال الفصول التشريعية السابقة، لا سيما أنه يبدو أن لديه أحكاماً واستنتاجات مسبقة يعلن عنها بين الحين والآخر دون إطلاع أعضاء اللجنة أو التنسيق معهم، وهو ما لا يمكن قبوله".

وأوضح حطاب أن "ما تقدمه اللجنة من توصيات في تقريرها يبقى في إطار التوصية والاقتراح ما لم يتبنى المجلس ذلك، فالقرار في النهاية هو للمجلس وليس اللجنة، لذلك ندعو إلى عدم استباق الأمور وإعلان نتائج لم يتم التصويت عليها حتى حينه، خاصة أن ذلك قد يؤثر سلباً على عمل اللجنة ومصداقيتها في أداء مهامها".