برشلونة - محمد الأشقر

تعود عجلة الدوريات الأوروبية للدوران بعد توقف دولي، وستشهد منافسات الدوري الإسباني قمة مرتقبة بين برشلونة وفالنسيا لحساب الجولة الرابعة من البطولة.

في أول 3 مباريات جمع برشلونة 4 نقاط من فوز وتعادل وهزيمة، وهو نفس رصيد فالنسيا.

وسيسعى برشلونة للانتقام من فالنسيا الذي حرمه من لقب الكأس الموسم الماضي عندما فاز عليه في النهائي، وسيعول على قوته الضاربة الهجومية بعودة لويس سواريز وليونيل ميسي عقب الإصابة.

ومن المتوقع أن يلعب الثلاثي سواريز وميسي وجريزمان من البداية في الهجوم مع غياب عثمان ديمبيلي للإصابة.

وفاز برشلونة بآخر 8 مباريات على أرضه، كما سجل برشلونة هدفين على الأقل في 14 من آخر 16 مباراة على أرضه.

ولم ينجح برشلونة في التغلب على فالنسيا في آخر 3 مواجهات، فبخلاف هزيمة نهائي الكأس انتهت مواجهتي العام الماضي بالتعادل.

ويعد شهر سبتمبر حاسماً لبرشلونة فبعد مواجهة فالنسيا سيواجه بوروسيا دورتموند في الأبطال، وغرناطة خارج ملعبه، ثم فياريال وخيتافي.

وسيسعى برشلونة لتقليص الفارق مع المتصدر أتلتيكو مدريد «9 نقاط»، الذي سيواجه مباريات صعبة قادمة تبدأ بريال سوسيداد الجولة القادمة، ثم مايوركا خارج أرضه والديربي أمام ريال مدريد في ملعبه.

أما ريال مدريد الذي تعادل في مباراتين وفاز في واحدة، فسيكون عليه تدارك الموقف عندما يلتقي بليفانتي، علمًا أن الأخير يعيش فترة جيدة بفوزين وهزيمة في أول 3 مباريات، أي أنه يمتلك نقطة أكثر من ريال مدريد.

ومن المتوقع أن تشهد المباراة عودة جناح الفريق الجديد إيدين هازارد بعد تعافيه من الإصابة.